الآيات المحكمة وهي أم الكتاب (أو أصل الكتاب) أكثرها هي آيات الأحكام ، بينما الآيات المتشابهات هي غامضة ومبهمة ولا أحد يعرف معناها إلاّ الله تعالى (وهو يخبر المهدي عنها لتكون معرفة تفسيرها معجزةً له) ...