السنة القادمة لن تكون سنة عيد لاسرائيل لأن الاحتلال سيلقي بظله الثقيل سواء من قبل الفلسطينيين أو من قبل المجتمع الدولي


بقلم: آري شبيط

السنة الآرامية القادمة يفترض أن تكون سنة عيد. في نهاية آب...