توصل باحثون أميركيون إلى نتائج تعتبر أدلة على وجود الماء في كوكب صغير خارج المجموعة الشمسية. ويسعى علماء الفضاء منذ سنوات لاكتشاف وجود مياه في الفضاء الخارجي.
وقال هؤلاء العلماء إنهم اكتشفوا أدلة على وجود ماء في الغلاف الجوي لكوكب صغير خارج المجموعة الشمسية يبعد نحو 124 سنة ضوئية عن الأرض.
وأوضحوا في تقرير نشر في مجلة نيتشر البريطانية أمس الأربعاء، أن هذا الكوكب الصغير بحجم كوكب نبتون تقريباً، وأنه أصغر كوكب خارج المجموعة الشمسية يتم العثور فيه حتى الآن على دليل على وجود ماء.
كما أشار الباحثون تحت إشراف جونثان فرين من جامعة ولاية ماريلاند بمدينة كوليج بارك، إلى أن هذا الاكتشاف يمثل حجر أساس مهما للبحث عن المياه في كواكب بحجم كوكب الأرض، ويدعم النظرية الحالية الخاصة بنشأة الكواكب.


المصدر : دويتشه فيلله
المصدر الجزيرة نت

( تبلغ سرعة الضوء 300 ألف كيلومتر/ثانية ، وبهذه السرعة فان الضوء يقطع 18 مليون كيلومتر في الدقيقة وهذه تسمى الدقيقة الضوئية. تبلغ المسافة التي يقطعها الضوء في سنة واحدة 9,460,800,000,000 كيلومتر أي أنها تبلغ 9,46 تريليون كيلومتر أو 5,88 تريليون ميل)