دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- لفت عالم عربي إلى نتائج أولية لبحث مازال بحاجة المزيد من الاختبارات والتجارب، تشير بأن العرب غير متجانسين وراثيا وأن طفرة "الأليل العربي" سبب الأمراض الشائعة في المنطقة.

وقال سعيد شاور، الأستاذ المشارك في برنامج التقنية الحيوية بجامعة الخليج العربي، إن العرب يمثلون مجموعة متنوعة من الأعراق الفريدة بسبب الهجرة من أجزاء أخرى من العالم مثل بلاد فارس وتركيا وجنوب شرق آسيا وأوروبا وأفريقيا، أو الجينات الأوروبية المتبقية من آثار الحروب الصليبية، لافتا إلى أنهم غير متجانسين وراثيا، مع وجود استثناءات من القبائل البدوية، والنوبيون والدروز وغيرهم.
وأوضح شاور أن زواج الأقارب، وارتفاع معدلات الخصوبة، وتقلص التجمع الجيني من بين الأسباب التي من أجلها صنفت منظمة الصحة العالمية المنطقة من أعلى المعدلات في الاضطرابات الخَلقية الشديدة والأمراض الوراثية التي تكون قاتلة أو معطلة.
وقال: "كما أن عدم وجود فحوصات متكاملة ما قبل الزواج، وتقديم المشورة الوراثية، أو فحص الناقلين للأمراض الوراثية عوامل مجتمعةً تساهم في انتشار واسع للاضطرابات الوراثية بين العرب."
وعلى ضوء دراسة علمية تمت على عينة من قبائل عربية، بهدف الوصول إلى الطفرة الوراثية المسبب لارتفاع كلسترول الدم عند العرب، أشار الخبير إلى أن أمراض القلب التاجية هي السبب الرئيسي للوفاة في العالم وبالدول العربية، وأن 60 في المائة من وفيات مرض القلب التاجي والسكتة الدماغية هي نتيجة لارتفاع الكولسترول.
وأوضح أن فرط كوليسترول الدم الوراثي (FH) يشكل العامل الرئيسي في هذه الوفيات.
وأضاف: "في بحثنا لفرط كوليسترول الدم الوراثي، حددنا طفرة جديدة ونادرة، أسمينا الطفرة "الأليل العربي" وتم العثور على هذه الطفرة في قبيلة من أصول قحطانية وأخرى عدنانية.
وبين الخبير أن البحث في المرحلة الحالية يخضع إلى تجارب أخرى تطويرية كما تم نشره في المجلات العلمية المحكمة والمخصصة وراثياً.


منقول من هنا