نجح فريق من العلماء بقيادة جامعة هارفارد في استخدام آشعة الليزر لتنشيط الخلايا الجذعية وتحفيز نمو الأسنان في الفئران، كما نجحت التجربة على نسيج أسنان بشري. ونشرت نتائج الدراسة في دورية "ساينس ترانسليشونال مديسين".
يذكر أن العلماء أبدوا اهتماما خاصا بالخلايا الجذعية لقدرتها على التحول إلى أنواع مختلفة من الخلايا، بما يعني أنها تستطيع إصلاح النسيج التالف والممزق، أو تقوم بدوره.
استخدام الليزر في حث الخلايا الجذعية على أداء دورها من الأفكار التي أغرت العلماء، لكنها كانت مجرد افتراضات نظرية، إلى أن جاءت الدراسة الجديدة لتحولها إلى واقع ملموس.
القدرة على إعادة نمو أنسجة الأسنان بصورة طبيعية يجعل من الممكن إعادة نمو الأسنان، ويغني عن الأسنان الصناعية.
وقد يؤدي الوصول إلى فهم أكبر للدراسة إلى استخدامها في تضميد الجراح، وإعادة بناء العضلات والعظام والبشرة.
ورغم أن فكرة استخدام الليزر الطبي في تحفيز نمو البشرة والشعر والخلايا الأخرى متواجدة منذ ستينات القرن الماضي، إلا أن الدراسة الجديدة هي المرة الأولى التي تمنح تفسيرا جزيئيا للفكرة.


المصدر: businessinsider.com.au