facebook twetter twetter twetter
الفايروس من جنود الله - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 2 من 2

المشاهدات : 4577 الردود: 1 الموضوع: الفايروس من جنود الله

  1. #1
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,609
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر

    الفايروس من جنود الله

    توجد فكرة سائدة في كثير من المعتقدات والأديان مثل المعتقد المسيحي ، وهي أن الله هو رحمة ومغفرة مطلقة ولايمكن أن يعذب أحداً. فيما توجد فكرة مشابهة منتشرة في صفوف اللادينية أو الملحدين، وهي أن الخالق قد خلق الأنسان أو الحياة في الأزمان الغابرة ثم تركها ولم يتدخل في تسييرها فكل النتائج هي من أعمال البشر والطبيعة المخلوقة ولهذا لاداعي للبشر أن يتعب نفسه في البحث عن الآله بل عليه أن يحل مشاكله في نفسه.

    وتوجد مسألة علمية تشكل رداً واحداً على الطرحين . يكمن الرد في أصغر كائن حي معروف وهو الفايروس الذي يصيب الأنسان بالمرض. إن الفايروس يحمل نفس تركيب الكائنات الحية مما يعني أن خالق الحياة هو أيضاً خالقه، ولكن هذا الفايروس هو مصنوع بأتقان كبير ليقوم بهدف واحد وهو تسبب الأذى للبشر عن طريق المرض داخل الخلايا ولايعيش أو يتكاثر خارجها مما يعني أن لاهدف لحياته خارج خلايا الأنسان، وقد زوده الله بكل شيٍء ليقوم بواجبه.
    اذا كان الله قد خلق الأنسان منذ زمن ولا يعلم أو لايتدخل في حياته، اذن لماذا خلق له كائن صغير يسبب له الألم والموت؟!
    واذا كان الله رحمة ومغفرة مطلقة للأنسان، اذن لماذا خلق له كائن لا خير فيه سوى الألم والأذى لمن يصيبه؟!

    قال تعالى:"إنَّ لَدَيْنَا أَنكَالًا وَجَحِيمًا وَطَعَامًا ذَا غُصَّةٍ وَعَذَابًا أَلِيمًا "
    يعترض البعض: هل من المعقول أن يكون كل هذا الالم لدى الله الرحيم؟
    معقول أم غير معقول، اذهب الى بعض مناطق أفريقيا ستصاب بمرض يسمى الملاريا بسبب طفيلي ينتقل بالبعوض، ستشعر بحمى وآلام شديدة لعدة ايام تنتهي بالموت عند ذلك اسأل هل من المعقول اني اشعر بالألم بسبب مخلوقات الله؟؟ لكن لن يغير سؤال العقلانية شيء. فوجود الألم في الحياة التي خلقها الله تعني وجود العذاب في افعال الله، وقد بين الله تعالى في كتابه الكريم أن الألم في الأخرة سيكون عقاباً على افعال الدنيا السيئة.

    أن وجود الخالق يعني وجود السعادة والألم في الحياة التي خلقها، والعاقل هو من يبحث عن كيفية ارضاء الله ليجد السعادة ويتجنب الألم، و الحماقة هي افتراض أمور بعيدة عن الواقع ويقيسها الأنسان الى عقله ثم يصدقها ويعيش فيها رغم تناقضها.
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد العليم ; 08-01-2014 الساعة 12:53 PM
    توقيع عبد العليم

  2. #2
    مشرف منتدى مقارنة الأديان
    رقم العضوية : 40
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,268
    التقييم: 342
    الجنـس : ذكر
    بارك الله لك ان شاء الله موضوع اكثر من رائع
    توقيع ابو عبد الله العراقي

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. حب الله ألينا؟ هل الله يحبنا ؟؟؟ في كتاب الله الرد الشافي عن هذا السؤال
    بواسطة عبد القهار في المنتدى مواضيع و مناقشة عمومية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 08-18-2013, 08:46 AM
  2. و الله أخجل من الله وأستحي من فعل كهذا
    بواسطة عبد القهار في المنتدى تكريس العبادة لله وحده
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 03-02-2013, 01:05 AM
  3. كيف تحمي جهازك من الفايروس
    بواسطة ابو عبد الله العراقي في المنتدى قسم البرمجيات والأنترنت
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-04-2013, 12:24 AM
  4. أرجوا الأجر والثواب من الله وليس من عبيد الله
    بواسطة عبد القهار في المنتدى تكريس العبادة لله وحده
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-19-2012, 09:39 PM
| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته