حذرت مديرية بيئة محافظة الديوانية، الثلاثاء، المواطنين من السباحة في نهر المحافظة للاعتقاد بظهور تمساح آخر فيه، مؤكدة أنه تم تشكيل فرق لمراقبة الأماكن التي يمكن أن يظهر بها هذا التمساح.

وقال مدير بيئة المحافظة حيدر عناج في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "هناك معلومات وردت إلى مديرية بيئة المحافظة تفيد بظهور تمساح في المناطق الشمالية من نهر الديوانية"، محذرا المواطنين "من السباحة هناك".

وأضاف عناج أنه "تم تشكيل فرق عمل لمراقبة الأماكن التي يمكن أن يظهر بها هذا التمساح"، داعيا إلى "نصب كاميرات أو إنشاء أبراج على طول النهر لمراقبته والتأكد من وجود حيوانات غريبة".

وكانت مديرية بيئة الديوانية عرضت، في مطلع نيسان الماضي، التمساح الذي تم اصطياده في نهر الديوانية خلال العام الماضي محنطاً، وأشارت إلى عدم توصل الجهات المعنية لرأي دقيق بشأن كيفية وصوله لمياه المحافظة.

وأكدت المديرية، في 7 آب عام 2011، أن تمساحاً كبير الحجم ظهر في نهر الديوانية، مبينة أن الأمر أثار الذعر في صفوف المواطنين.

ونهر الديوانية هو احد تفرعات نهر الفرات الذي يدخل إلى المحافظة بعد مروره بمدينة الحلة ثم يتجه إلى محافظة المثنى، وشهد النهر نقصا واضحا في منسوب مياهه خلال السنوات الأخيرة نتيجة تعرضه للتبخر الشديد لمياهه، ولاقتطاع كل من سورية وتركيا كميات أكبر من حصصهما المقررة.




منقول من وقع السومرية نيوز