مرض كورونا المستجد وطرق معالجته حسب رأي بعض الأطباء ، يقول:

- عدم إعطاء الباراستول أو مخفضات الحرارة الاُخرى لمرضى الكورونا إلا إذا ارتفعت حرارة المريض إلى ما فوق ال39 درجة مئوية ،
وذلك لأن الحمى هي إحدى طرق الجسم في مكافحة الفايروس ، وبدل ذلك إعطاء المريض كميات كافية من السوائل وخاصة السوائل الحارة مثل الشاي والحليب الحار وجميع الأطعمة الساخنة ،

ولكن إذا ارتفعت الحرارة إلى ما فوق 39 درجة مئوية فيمكن إعطاء المريض مخفضات الحرارة مثل البارستول أو البانادول وغيره ، لأنّ الحمى العالية هي أيضاً خطر على صحة الإنسان وحياته ، ولكن الحمى القليلة أة الواطئة أو المتوسّطة يمكن أن يكون لها الفائدة في مكافحة الفايروس ، وإعطاء الجسم الفرصة للتخلص من الفايروس عن طريق التعرّق ، وكذلك طرق التخلّص الاُخرى مثل البول والغائط وبعد ذلك بواسطة البلغم .
ويبقى المريض بعد شفائه بفترة معدياً للآخرين فينبغي الانتباه لذلك .

وإن السبب الرئيسي الذي جعل المرض يأتي إلى العراق هو هؤلاء الزوار والجهلة الذين ينقلونه إلى أنفسهم وأهاليهم ومن ثم إلى المجتمع بصورة عامّة ، فينبغي تجنّب هذه الزيارات والزوّار لأنهم مصدر العدوى .