facebook twetter twetter twetter
القران والسنة النبويه ......اهناك خلاف؟ - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 10 من 10

المشاهدات : 17734 الردود: 9 الموضوع: القران والسنة النبويه ......اهناك خلاف؟

  1. #1
    مشرف منتدى غرائب وعجائب الخلوقات
    رقم العضوية : 444
    تاريخ التسجيل : Oct 2011
    المشاركات : 195
    التقييم: 310

    Icon19 القران والسنة النبويه ......اهناك خلاف؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    لوتعارضت السُنه النبويه مع القران مع من تتفق وتسيير امورك الدينيه؟ ونحن في هذا الشهر الفضيل شهر رمضان هنالك اية في سورة البقرة187 بسم الله الرحمن الرحيم
    ((
    ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ))
    وهنالك حديث يقول الرسول عليه السلام"‏ما زالت أمتي بخير ما عجلوا الفطور وأخروا السحور"‏ ‏[‏عند البخاري في ‏"‏صحيحه‏"‏ ‏(‏2/241‏)‏ بلفظ‏:‏ ‏"‏لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر‏"‏، من حديث سهل بن سعد رضي الله عنه‏‏‏]‏..,

    نعم اخي واختي الكريمه هنالك اختلاف ويبقى كلام الفصل لله عزوجل كما بين شرحه الشيخ محمد علي حسن الحلي رحمه الله في كتابه (المتشابه من القران):
    (وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ ) طول الليل ، يعني في أيّ وقت شئتم من أوقات الليل (حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ) أي حتّى يتبيّن لكم وميض الفجر من سواد الليل ، (ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ إِلَى الَّليْلِ ) .
    وقد أخطأ المسلمون في إفطارهم في الوقت الحاضر1 لأنّ أبناء السنّة يفطرون وقت غروب الشمس ، والشيعة يفطرون بعد ذلك باثنتي عشرة دقيقة ، أي وقت المغرب ، بينما أنّ الله تعالى يقول (ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ إِلَى الَّليْلِ ) ولم يقل إلى وقت المغرب ، ولا يكون الليل إلاّ عند الظلام وظهور النجوم ، ولا يجوز الإفطار إلاّ بعد غروب الشمس بنصف ساعة .
    والدليل على ذلك أنهم يسمّون صلاة المغرب وصلاة العشاء ، فصلاة المغرب تكون وقت المغرب أي بعد غروب الشمس بخمس دقائق ، ولا يصحّ أن تسمّى صلاة العشاء بصلاة المغرب ، ولا أن تصلّيها وقت المغرب ، ولكن يصحّ تسميتها بصلاة اللّيل لأنّ وقتها يكون بعد غروب الشمس بساعة ونصف الساعة ، فكذلك تسمية الليل ، لأنّ الليل لا يكون إلاّ وقت حلول الظلام وعند رؤية النجوم ، فأمّا بعد غروب الشمس ببضع دقائق فلا يسمّى ذلك الوقت بالليل ، بل يسمّى وقت المغرب أو وقت الغروب على الأصحّ ، (وَلاَ تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ ) أي ولا تنكحوا نساءكم وقت الصلاة والدعاء واعتكاف الناس في المساجد ، فاتركوا النساء وقت الصلاة واعتكفوا أي واظبوا على الصلاة والدعاء في المساجد كما يعتكف قومكم وأهل بلدتكم . فإنّ الله تعالى نَهى عن النساء وجماعهنّ في أوّل وقت من الليل ، وذلك خاصّ في شهر رمضان2 ، أي من وقت الإفطار إلى بعد صلاة العشاء بساعة ، لأنّ اعتكاف الناس في المساجد يكون في ذلك الوقت ، (تِلْكَ ) الأحكام التي ذكرت (حُدُودُ اللّهِ ) أي أحكامه المحدودة (فَلاَ تَقْرَبُوهَا ) بالمخالفة والتغيير ، (كَذَلِكَ ) أي مثل هذا البيان الذي ذكر (يُبَيِّنُ اللّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ ) أي حججه وأدلّته على ما أمرهم به ونَهاهم عنه (لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ ) المحارم ، أي يجتنبونَها .
    -----------------------------------------------
    1 [ وكما أنّ تأخير السحور لا يتجاوز وقت وميض الفجر فلا يجب كذلك تعجيل الإفطار أن يسبق صلاة المغرب التي لَها وقت معلوم ، والليل وقت يكون بعد الانتهاء من صلاة المغرب وسنّتها – المراجع ]
    2 [كما أنّ ذلك يسبّب اضطراب المعدة وسوء الهضم ، وأمراضاً نفسية أخرى ، يمنع علم الصحة مثل ذلك الإتيان – المراجع ]

    المصدر
    http://quran-ayat.com/shabaha/index.htm
    التعديل الأخير تم بواسطة thamer ; 08-09-2012 الساعة 11:26 AM
    توقيع يحيى

  2. #2
    ضيف نشيط
    رقم العضوية : 8
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 38
    التقييم: 12
    الجنـس : ذكر
    شكرأ للأخ يحيى على هذا الموضوع..
    توقيع الكندي

  3. #3
    أعضاء نفتخر بوجودهم
    رقم العضوية : 589
    تاريخ التسجيل : Jun 2012
    المشاركات : 213
    التقييم: 10
    الجنـس : ذكر
    بارك الله بيك اخي يحيى على جهدك
    توقيع الموحد

  4. #4
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,626
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    الفرق أن هذه الأحاديث منسوبة للسنة النبوية وللنبي عليه السلام ، قد تصيب أحياناً ولكن الخطأ وارد فيها بالنقل أو القصد ، لكن القرآن هو كلام الله المثبت....والمتأمل في الحديث لايجد فيه منطق ارتباط خير الأمة بتعجيل الفطور وتأخير السحور.....وأغلب الأمة حالياً تأخر السحور وتعجل الفطور حتى اصبح الفطور مع أول حرف ينطق به المؤذن فأين خير هذه الأمة؟؟
    توقيع عبد العليم

  5. #5
    مشرف عام
    رقم العضوية : 35
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات : 2,269
    التقييم: 378
    الجنـس : ذكر
    فعلا كما قال عبد العليم اين خير هذه الامة التي يتخطفها الناس من كل مكان وهي مواضبة على التزامها باحديث تنسب الى رسوال الله ؟؟
    شكرا لك على التنبيه عزيزي يحيى
    توقيع thamer

  6. #6
    مشرف عام
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 1,581
    التقييم: 195
    القرآن الكريم لا يتعارض في الحقيقة مع السنة النبوية ولكنه يتعارض مع الأحاديث الموضوعة أو الملفّقة وهي المنسوبة للنبي (ع) أنه قالها وفي الحقيقة هو لم يقلها .
    فالسنة النبوية هي شارحة للقرآن ، إن كانت صحيحة في نسبتها للنبي ولا تتعارض مع القرآن .
    وتعجيل الفطور جيّد ولكن لا يكون قبل وقته وهو حلول ظلام الليل كما بيّن ذلك المفسّر في تفسيره (المتشابه من القرآن) .
    وكذلك تأخير السحور لا يكون طبعاً بعد أذان الفجر .
    توقيع إبن سينا

  7. #7
    مشرف عام
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 1,581
    التقييم: 195
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد العليم مشاهدة المشاركة
    والمتأمل في الحديث لايجد فيه منطق ارتباط خير الأمة بتعجيل الفطور وتأخير السحور.....وأغلب الأمة حالياً تأخر السحور وتعجل الفطور حتى اصبح الفطور مع أول حرف ينطق به المؤذن فأين خير هذه الأمة؟؟
    المقصود هو الاستفادة من وقت الإفطار من أوله إلى آخره ، أي مثلاً الأكل وشرب الماء قبل الفجر بقليل يعطيك فائدة أكثر في تحمّل الجوع والعطش طول النهار حتّى يحين وقت الإفطار ، ولكن هذا غير ملزِم ، واكثر الناس يشربون الماء قبل الفجر بقليل وهو جيّد .

    ولكنّ الله تعالى حدّد لنا وقت الإفطار (إلى الليل) .

    وهنا ملاحظة : هناك أمور أهم من غيرها :

    مثلاً سألت أبو عبد الله : هؤلاء الذين يفطرون عند الأذان هل صومهم باطل ؟ قال : لا .

    ولكن طبعاً نحن نعرف متى ينبغي الإفطار بصورة صحيحة وهو (إلى الليل) فنلتزم به ونقول ونبيّن ذلك وخاصةً لمن يريد أن يعرف وعنده استعداد ليلتزم بما ورد في الآية الكريمة .

    ومثلٌ آخر: عندما نؤكّد على أمور معيّنة مثل الصلاة على النبي ومعناها : أن تذهب الناس إلى النبي وتتّصل به ليسمعوا منه الإرشادات والتعليمات ،
    وقد أخذتُ أنا أجادل الناس حول هذا الموضوع وكثير منهم اعتبرها طبعاً نقطة ضدّنا ، وعندما أخبرت أبو عبد الله بذلك قال : لا داعي لأن تؤكّد على ذلك كثيراً لأنه لم يكفر إذا قال (اللهم صلِّ على محمّد) ، والمعنى : نقول ذلك لمن يتفهّم هذا الأمر ولا نلحّ على الآخرين في ذلك خاصّةً إذا لم يتفهّموا المسألة .
    توقيع إبن سينا

  8. #8
    مشرف عام
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 1,581
    التقييم: 195
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يحيى مشاهدة المشاركة
    نعم اخي واختي الكريمه هنالك اختلاف ويبقى كلام الفصل لله عزوجل كما بين شرحه الشيخ محمد علي حسن الحلي رحمه الله في كتابه (المتشابه من القران):
    المصدر
    http://quran-ayat.com/shabaha/index.htm
    بارك الله بك وجزاك الله خيراً ، عزيزي يحيى .
    وفعلاً فإنّ أكثر المسلمين اليوم يجهلون معاني القرآن ، والحمد لله الذي تفضّل علينا بتعليمنا تفسير القرآن بالصورة الصحيحة وهدانا لتوحيده وأخرجنا من الظلمات إلى النور برحمته .
    وفي الآية مواضيع مهمة :
    >> الإفطار يكون إلى الليل وليس عند أذان المغرب .
    >> لا تجوز مجامعة النساء وقت اعتكاف الناس للعبادة في المساجد اي من وقت الإفطار إلى بعد صلاة العشاء بساعة ، لأنّ اعتكاف الناس في المساجد يكون في ذلك الوقت ، وهذا خاص بشهر رمضان .
    توقيع إبن سينا

  9. #9
    مشرف منتدى مقارنة الأديان
    رقم العضوية : 40
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,266
    التقييم: 342
    الجنـس : ذكر
    بارك الله لكم على الموضوع والردود الطيبة اخي يحيى مثل ما تفضل اخي ابن سيناء ان الاختلاف ليس في احاديث الرسول عليه السلام لكن الاختلاف يكون مع الاحاديث الملفقة او الموضوعة واما بالنسبة لاختلاف الاحاديث مع القران من الممكن ان تكون الاحاديث صحيحة ولكن فهم الناس لها يكون خاطىء والشبث بهذا الفهم الخاطىئ هي المشكلة فكما تفضل ابن سيناء ان الحديث المذكور منطقي وليس فيه خطاء
    "‏ما زالت أمتي بخير ما عجلوا الفطور وأخروا السحور"‏ ‏[‏عند البخاري في ‏"‏صحيحه‏"‏ ‏(‏2/241‏)‏
    مقصود منه الفائدة من الوقت كما تفضل ابن سينا وتعجيل الفطور يكون في وقته الذي فرضه الله عز وجل وثانيا ان الرسول عليه السلام قال عجلوا الفطور ولم يقل افطروا بغير وقت الفطور الذي حدده لنا رب العزة هل يجوز ان نفطر السابعة صباحا ؟ ام الواحدة ضهرا ؟ ام المغرب او الغروب ؟ لا لكن في وقت الليل الذي حدده لنا الله عز وجل وبينه لنا المرحوم محمد علي حسن الحلي وهو بعد اذان الغروب بنصف ساعة فهنا يتبين لنا ان المشكلة ليست في الحديث الصحيح الذي لا يتعارض مع القران الكريم لكن المشكلة في فهم الحديث وتأويله وفهمه وعدم قبول المناقشة حوله واسال الله عز وجل ان يهدينا لما يحب ويرضى .
    توقيع ابو عبد الله العراقي

  10. #10
    مشرف منتدى غرائب وعجائب الخلوقات
    رقم العضوية : 444
    تاريخ التسجيل : Oct 2011
    المشاركات : 195
    التقييم: 310
    بارك الله فيكم على ردودكم الطيبه وتحياتي لكم جميعا
    توقيع يحيى

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تفسير القران بالقران
    بواسطة المقدسي في المنتدى حول المهدي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-25-2012, 02:00 AM
  2. تعميم ثقافة القران
    بواسطة المقدسي في المنتدى تكريس العبادة لله وحده
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 06-22-2012, 08:10 AM
  3. الزواج المبكر في القران
    بواسطة المقدسي في المنتدى تكريس العبادة لله وحده
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-08-2011, 07:25 PM
  4. رفعوا القران
    بواسطة المقدسي في المنتدى تكريس العبادة لله وحده
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-29-2010, 03:41 AM
| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته