كشفت دراسة علمية حديثة أجراها باحثون من جامعة هيرتفوردشاير بالمملكة المتحدة عن نتائج جديدة بشأن مرض الزهايمر، أحد أخطر الأمراض التى تصيب المخ وتصيب حالياً ما يزيد عن 30 مليون شخص فى العالم، وتحدث سنويا ما يزيد عن 4.6 مليون إصابة جديد، حيث تتعطل وظائف التفكير والذاكرة والسلوك والعاطفة وتصاب بالخلل، وغالباً ما يصيب الزهايمر السيدات بشكل أكبر.

وأشارت الدراسة أن مرض الزهايمر يكون أشد فتكاً بالسيدات ويصيبهم بأضرار أكبر من الرجال، لافتين إلى أن الإناث المصابات بالمرض يُصبن بتدهور أكبر وأسرع فى المخ مقارنة بالذكور، حتى عندما يكونوا فى نفس المرحلة من المرض.

وجاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية "Journal of Clinical and Experimental Neuropsychology"، وذلك على الموقع الإلكترونى للدورية فى الثالث والعشرين من شهر أغسطس الجارى.

وأضافت الدراسة أن الرجال أثبتوا تفوقهم على السيدات عقب الخضوع لمجموعة من الاختبارات تقيس خمس وظائف إدراكية مختلفة تتضمن الذاكرة والتفكير، ولم يتوصل الباحثون إلى السبب الحقيقى وراء ذلك، ولكنهم توقعوا أن نقص إفراز هرمون الإستروجين بعد بلوغ سن اليأس قد يكون هو السبب فى ذلك


منقول من موقع اليوم السابع
و وكالة النهرين نيوز