نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- يتوقع أن يزيح عملاق صناعة التقنية الأمريكية، شركة أبل، في مقرها بكاليفورنيا، الأسبوع المقبل، الستار عن النسخة المصغرة من "آي باد" الحاسوب اللوحي الأكثر رواجاً في العالم.
وجاء في دعوة "أبل" إلى وسائل الإعلام لحضور مناسبة، في مقرها بمدينة سان خوسيه، يوم 23 أكتوبر/تشرين الأول الجاري: "لدينا شيئاً صغيراً لنريه إياكم."
وخمن محللون بأن كلمة "صغير"، المشار إليها في الدعوة، ربما تلميح للحاسوب اللوحي المصغر.
وتأتي دعوة عملاق التنقية الأمريكية في إثر تكهنات بأن "أبل" سوف تكشف عن النسخة المصغرة من "آي باد" خلال الشهر الجاري.
وفي وقت سابق توقع مصدر، وهو أحد المستثمرين الكبار في الشركة، أن النسخة الجديدة من الحاسوب سيتم تقديمها رسميا من خلال حفل ستقيمه الشركة في العاشر من شهر أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، وتوقع أن يتوفر في الأسواق ابتداء من الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.
ونوه المصدر الى أن الأنباء التي تدور داخل أوساط شركة أبل أن النسخة الجديدة من الحاسوب اللوحي ستتمتع بشاشة حجمها 7.8 إنشات مقارنة مع النسخة الحالية من الجهاز والتي يبلغ حجمها 9.7 إنش.
واكتفت "أبل" بالصمت حيال تلك التقارير المتداولة بشأن منتجها الجديد أو أسمه، فيما أطلق عليه المهتمون بالتكنولوجيا "آي باد المصغر."
ويشار إلى أن تقريراً سابقاً نشرته مجلة تايم الأمريكية، الشقيقة لـ CNN بين أن "آي باد ميني" سيتراوح سعره بين 200 و250 دولار، أي أنه بنصف السعر الآي باد 9.7 إنش، والذي يبلغ سعره نحو 500 دولار.
ويتوقع مراقبون أن يعيد المنتج "الميني" شركة آبل إلى صدارة مبيعات الحواسيب اللوحية بعدما أزاحها منافسوها بمنتجات أصغر حجماً مثل "كيندل فاير" من "أمازون" و"نيكسوس 7" من غوغل.