كمهين (إسرائيل) (رويترز) - بدأت إسرائيل يوم الأربعاء مكافحة أسراب جراد قادمة من مصر لمنعها من الإضرار بالمحاصيل في جنوب البلاد بعد أن غطت أسراب الجراد السماء قبل نحو ثلاثة اسابيع من عطلة عيد الفصح.

وقال مسؤولون ان الجراد غطى نحو ألفي فدان في الصحراء اثناء الليل وقامت إسرائيل برشه بالمبيدات من الجو والارض لمحاولة القضاء عليه في الصباح الباكر قبل ان يجف الندى على جناحيه ويستطيع الطيران من جديد.
وقالت ميريام فروند المديرة المسؤولة عن حماية النباتات في وزارة الزراعة "إنه سرب متوسط الحجم." وفتح مكتبها خطا ساخنا كي يتمكن المزارعون من الاتصال في حالة ملاحظة اي تقدم للجراد.
وقال احد الطيارين المشاركين في رش الحقول لراديو الجيش "نرجو ان تكون اجراءاتنا فعالة... فلنأمل ان تكون الخسائر أقل ما يمكن."
وذكر أن اخر هجوم للجراد على جنوب إسرائيل كان في عام 2004.
وقال بافيل روزنفيلد وهو مزارع يقيم على بعد نحو ثلاثة كيلومترات من الحدود المصرية ان الجراد دمر بالفعل ما بين 30 و40 بالمئة من محصوله من البطاطا (البطاطس).
وأضاف لراديو الجيش "كل شيء يتوقف على الرياح... ندعو ألا تحمل لنا الرياح المزيد