لا شك أن الخارق Penetrator هو أهم الأجزاء في قذيفة الطاقة الحركية حيث يقع على عاتقه وحيداً القيام بعملية الاختراق ( و إن كان مدى نجاح هذه العملية منوط بمجموعة من العوامل ) لهذا سيتم التركيز عليه بالشرح محاولين الإحاطة بكل ما يهمنا معرفته عن الخوارق في هذا النوع من القذائف .

يستخدم في صناعة خوارق الطاقة الحركية KE Penetrators معدنين أحد هذين المعدنين و هما اليورانيوم المستنفذ Depleted Uranium (DU) و التنغستن Tungsten (W) و يشترك كلا المعدنين بأنهما ذو كثافة عالية و يعد اليورانيوم المستنفذ و بالرغم من مخاطره الصحية الأكثر استخداماً في حين يأتي التنغستن في المرتبة الثانية و السبب من وراء نيل اليورانيوم المستنفذ الأولوية هو امتلاكه مجموعة من الخصائص الفيزيائية تجعله أكثر كفاءة باختراق الدروع حيث تملك خوارق اليورانيوم المستنفذ قدرة اختراق تزيد بنسبة عشرة بالمئة عم مثيلاتها المصنوعة من التنغستن ....
و اهم هذه الخصائص هي :



1- التشوه القصي Adiabatic Shear : إن أهم الخصائص التي تميز اليورانيوم المستنفذ هي آلية تشوهه أثناء عملية الاختراق و الذي يطلق عليها إسم التشوه القصي و الذي تعني أن التشوه يحصل دائماً باتجاه القوة المسلطة على رأس الخارق Tip of the penetrator ما يؤدي إلى حدوث عملية شحذ ذاتي للرأس Self Sharpening و النتيجة عدم تأثر قدرة الإختراق بشكل كبير في حين أن آلية تشوه خوارق التنغستن تفتقر ميزة الشحذ الذاتي حيث أن تشوه خوارق التنغستن يؤدي إلى زيادة في قطر راس الخارق في ظاهرة تسمى Mushrooming فتزداد مساحة احتكاك الخارق بالدرع ما يؤدي إلى انخفاض في قدرة الاختراق .






2-الاشتعال الذاتي Pyrophoric : من خصائص اليورانيوم المستنفذ أيضاً أنه يشتعل Ignite تلقائياً عند درجة الحرارة 500 سيليزية مولداً باشتعاله حرارة تزيد عن 2000 درجة سيليزية لهذا فإن تشظي الحارق أثناء عملية الاختراق و اشتعال الشظايا بفعل الحرارة و الاحتكاك بالهواء يخلق جزيئات حارقة Incendiary Particles تكون ذات تأثير مدمر على الهدف فهي كفيلة بتفجير الذخائر الموجودة في الدبابة بالإضافة إلى اشعال الوقود ما يؤدي إلى أضرار جسيمة بالهدف .


3- سهولة التصنيع و التشكيل Easier to manufacture : يتصف اليورانيوم المستنفذ بسهولة أكبر من حيث التصنيع و التشكيل مقارنةً بالتنغستن الذي تبلغ درجة انصهاره 3422 درجة سيليزية في حين تبلغ درجة انصهار اليورانيوم المستنفذ 1132 درجة سيليزية بالإضافة إلى أن اليورانيوم المستنفذ متوفر بشكل أكبر من معدن التنغستن حيث أن أكثر من 99% بالمئة من مخلفات عمليات تخصيب اليورانيوم هي من اليورانيوم المستنفذ U-238 حيث تقدر مخزونات العالم من اليورانيوم المستنفذ بأكثر من مليون طن .

و بالمقابل يمتلك التنغستن ميزتين يتفوق بهما على اليورانيوم المستنفذ :

1- أكثر كثافة Denser : يتصف معدن التنغستن بكثافة أعلى من كثافة اليورانيوم المستنفذ حيث تبلغ كثافة التنغستن 19.25غ / سم3 و بالمقابل تبلغ كثافة اليورانيوم المستنفذ 19.05غ / سم3 .

2- أكثر قساوة Harder : تعد قساوة التنغستن ميزة هامة لهذا المعدن إذ يتصف التنغستن بقساوة أكبر بمرة و ثلاثة أرباع المرة مقارنة باليورانيوم المستنفذ .