خبراء التحنيط المتخصصين بالمعهد القومي لعلوم البحار بالبحر الأحمر


عكف فريق من خبراء التحنيط المتخصصين بالمعهد القومي لعلوم البحار بالبحر الأحمر، بعملية تحنيط لـ" سمكة الشمس" التى تزن حوالى2 طن وطولها 2.5 مترا وعرضها 1.60متر.
بدأت عملية التحنيط اليوم الخميس بمشاركة عدد من الباحثين بالمعهد وعدد من العاملين بمجال التحنيط.
أوضح الدكتورمحمد عبدالوهاب مدير المعهد أن السمكة تم إرسالها من هيئة الثروة السمكية قادمة من بورسعيد لتحنيطها وعرضها بالمتحف.
أكد أيضاً أنه نادر ما توجد هذه الأنواع من الأسماك في بيئة البحار بل توجد في المحيطات و بيئة المحيطات هي بيئتها الأصلية، خاصة وأن عملية التحنيط تستغرق 3 أيام حيث يتم تشفية السمكة وتفريغها من الداخل ويتم حشوها بالقطن أو قش الأرز أو الفلين مع إضافة بعض مواد التحنيط حتى يتم عرضها بالمتحف.