رياضيات النصارى الجديدة:
3 – (( لأن الشهود في السماء ثلاثة ، الأب والكلمة والروح القدس وهؤلاء الثلاثة واحد)). (رسالة يوحنا الأولى 5 : 7) .
وهذه الجملة هي اقرب إلى ما يسميه النصارى بالثالوث المقدس وهو أحد دعائم النصرانية ، ولكنّ مراجعو النصوص المنقحة حذفوا هذه الجملة بدون تفسير لتصرفهم هذا . لقد كانت هذه الجملة زيفاً عقائدياً طوال هذه المدة ، وقد ازيلت من النصوص المنقحة المترجمة للغة الانجليزية ، واما عن ال 1499 لغة المتبقية في العالم التي يكتب بها الكتاب المقدس ، فما زال هذا الاعتقاد المزيف موجود بها ، ولن يعرف أصحاب هذه اللغات بالحقيقة حتى يوم الحساب. وعلينا نحن – المسلمين – أن نهنىء هؤلاء المراجعين ثانية لإعترافهم بالحقيقة وتخلصهم من كذبة أخرى في الكتاب المقدس ، مقربين بذلك كتابهم غلى تعاليم الدين الإسلامي فالقرآن الكريم يقول: ((ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيراً لكم إنما الله إله واحد)). (النساء 171) .

منقول من كلام الداعية احمد ديدات