facebook twetter twetter twetter
الروس يترقبون غزو "مخلوقات فضائية" للأرض - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 2 من 2

المشاهدات : 2661 الردود: 1 الموضوع: الروس يترقبون غزو "مخلوقات فضائية" للأرض

  1. #1
    ضيف فعال
    رقم العضوية : 598
    تاريخ التسجيل : Jul 2012
    المشاركات : 765
    التقييم: 416

    الروس يترقبون غزو "مخلوقات فضائية" للأرض


    صورة أرشيفية لـ"نيزك" ضرب منطقة الأورال في روسيادبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- تزايدت التكهنات في روسيا مؤخراً حول احتمال قيام "مخلوقات فضائية" بتنظيم زيارات وشيكة للأرض، في الوقت الذي حذر فيه خبراء من أن تزايد ظهور "أجرام سماوية" بمختلف أنحاء العالم، قد يكون مؤشراً على تأهب "الفضائيين" لغزو الأرض.
    وكشف استطلاع للرأي، نُشرن نتائجه مؤخراً، أن نسبة تصل إلى 23 في المائة من الروس، أي نحو ربع من شملهم الاستطلاع، ينتظرون لقاءات تضم بني البشر و"ممثلين عن حضارات غير أرضية" قادمين من كواكب أخرى، خلال الـ50 عاماً المقبلة.
    وأجري الاستطلاع أواخر مارس/ آذار الماضي، ونُشرت نتائجه في 12 أبريل/ نيسان الجاري، بمناسبة الاحتفال بـ"يوم رواد الفضاء"، في ذكرى تحليق رائد الفضاء الروسي يوري غاغارين، في أول رحلة يقوم به مبعوث من كوكب الأرض إلى الفضاء الخارجي.
    وعبر أكثر من نصف عينة الاستطلاع، التي بلغت ألف و500 شخص، من سكان 100 مدينة وبلدة روسية، عن اعتقادهم بأن "قيادة الدولة تملك معلومات عن حضارات غير أرضية، وتحيطها بالسرية"، بحسب ما أوردت وكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء.
    جاء هذا الاستطلاع بعد نحو شهر على مشاهدة جرم سماوي مجهول، قالت السلطات إنه "نيزك"، سقط في مدينة "تشيليابينسك"، في منطقة الأورال الروسية، مسبباً دماراً واسعاً في المدينة، وخلف عشرات الجرحى.
    وأشارت الوكالة الروسية إلى أنه تم رصد ظواهر مشابهة في أنحاء مختلفة من العالم مؤخراً، بعدما أفادت تقارير بمشاهدة "كرات نارية" تنفجر في سماء عدد من الدول، منها الدنمارك، واليابان، وكندا، والولايات المتحدة الأمريكية، والسويد، والنرويج، ونيوزيلندا.
    وذكرت تقارير أن خبراء اعتبروا أن ظهور وفرة من الأجرام السماوية المجهولة، يدل على "تأهب" مبعوثي الكواكب الأخرى لـ"غزو" الأرض.
    توقيع عبد الصمد

  2. #2
    مشرف منتدى مقارنة الأديان
    رقم العضوية : 40
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,267
    التقييم: 342
    الجنـس : ذكر
    لقاء مرتقَب بين سكّان الأرض وسكّان الكواكب الأخرى
    من كتاب الكون والقران لمفسر القران الراحل محمد علي حسن الحلي .
    يتركّز اهتمام علماء الفلك في الوقت الحاضر في البحث عن احتمال وجود حياة في الكواكب السيّارة الأخرى كالمرّيخ والمشتري وزحل وغيرها ، وقد أعدّوا العدّة لذلك وخطّطوا له ، فصمّموا إشارات وعلامات يمكن

    أن تُبَثَّ عبر الفضاء للاهتداء بواسطتِها والتفاهم بين سكّان الأرض وأيّ مخلوقات عاقلة يُحتمَل وجودها في تلك الكواكب .

    وفي هذا الصدد يمكن القول بكلّ ثقة وتأكيد بأنّ هذا الاحتمال سيكون حقيقة واقعة إنْ شاء الله . وسواءً سيكون هذا الحدث المهمّ والخطير عاجلاً أم آجلاً فسوفَ تشهد البشريّة يوماً من الأيّام لقاءً حميماً وحاراً

    وربّما مثمراً أيضاً بين سكّان الأرض وأحد الكواكب السيّارة ، ولعلّ أقرب الكواكب المرشَّحة لِهذا اللقاء أو لِهذا الحدث هو المرّيخ نظراً للمعلومات الأوّليّة التي حصل علَيها العلماء عن هذا الكوكب والتي تؤكّد وجود

    المياه وعناصر الحياة الأخرى على ظهره . والدليل على ما أقوله من حدوث هذا اللقاء المرتَقَب هو قوله تعالى في سورة شورى {وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَابَّةٍ وَهُو عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا

    يَشَاء قَدِيرٌ}
    [التفسير]:

    {وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ} أي من علامات وجوده خَلق الكواكب السيّارة ومن جملتِها الأرض ،

    {وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَابَّةٍ} يعني وما نشر فيهما من مخلوقات تدبّ وتمشي عليهِما . ثمّ قال تعالى {وَهُو عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاء قَدِيرٌ} ، وهنا تصريح واضح عن إمكانيّة اجتماع سكّان الكواكب السيّارة بأهل الأرض ،

    ولو قصد سبحانه وتعالى بذلك يوم القيامة حيث تُحشر وتجتمع النفوس للحساب لَما قرَن ذلك بالإشاءة حيث قال {إِذَا يَشَاء قَدِيرٌ}، بل لَجاءَت صيغة الآية على التأكيد كما يُلاحَظ ذلك في كثيرٍ من آيات القرآن التي

    تؤكّد حقيقة الحشر يوم القيامة للحساب والجزاء كقوله تعالى في سورة يــس {إِن كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُونَ} وكذلك قوله تعالى في نفس السورة {وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَإِذَا هُم مِّنَ الْأَجْدَاثِ

    إِلَى رَبِّهِمْ يَنسِلُونَ} . ثمّ إنّه سبحانه وتعالى خصّ هذا الاجتماع بالقدرة عليه بقوله {قَدِيرٌ} لأنّ البشريّة يصعب عليها اليوم هذا الاجتماع بدون سلطان إلى ذلك . ولكنّ الله جلّت قدرته لا يصعب عليه شيء ، بل هو

    قادرٌ على أن يجمع بين أهل الأرض وسكّان الكواكب الأخرى كالمرّيخ مثلاً في الحياة الدنيا قبل الآخرة وذلك بِإلهام الإنسان العلم والمعرفة لبلوغ طموحه المشروع لاكتشاف المجهول في آفاق السماوات والأرض .

    وعلى أيّة حال فإنّنا لا نريد أنْ نستبِقَ الأحداث فنتكهّن ماذا سيحدث بالضبط ولكنّنا نتوقّع أياماً حبلى بِالمفاجآت في مجال الفضاء وإنّ غداً لِناظره قريب!
    المصدر كتاب الكون والقران هنا :
    http://quran-ayat.com/kown/2.htm...لكواكب_الأخرى_
    توقيع ابو عبد الله العراقي

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته