أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) أنها سترسل مسبارا جديدا إلى المرِّيخ عام 2020، وذلك استكمالا لرحلة المسبار كيوريوسيتي الذي حطَّ على الكوكب الأحمر في أغسطس/آب الماضي في مهمة تستغرق خمس سنوات.
ناسا تأمل بأن تمهِّد رحلتا المسبارين الطريق أمام إرسال سفينة فضاء مأهولة إلى المرِّيخ في نهاية المطاف.