facebook twetter twetter twetter
خطر التقليد الاعمى واتباع المفسرين المضلين نقل عن الدكتور احمد عماره - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 9 من 9

المشاهدات : 5044 الردود: 8 الموضوع: خطر التقليد الاعمى واتباع المفسرين المضلين نقل عن الدكتور احمد عماره

  1. #1
    ضيف جديد
    رقم العضوية : 1101
    تاريخ التسجيل : May 2013
    المشاركات : 13
    التقييم: 10
    الجنـس : ذكر

    Icon25 خطر التقليد الاعمى واتباع المفسرين المضلين نقل عن الدكتور احمد عماره

    سؤال جاءني من أخت على الصفحة : دكتور من فضلك كيف تفسّر لنا ابتلاءات الانبياء و الرسل؟و كلّنا يعلم انّ الانبياء هم افضل مخلوقات الله تعالى . وهم صفوة البشر , أرسلهم الله تعالى ليبلغوا الناس مصالح دينهم ودنياهم , فهم موصوفون بالاخلاق الحسنة والصفات الحميدة

    الإجابة : ما حدث للأنبياء كان من أنفسهم وبسببهم أثناء فترة تعليمهم وتوعيتهم من قبل الله سبحانه وتعالى قبل أن يصل بعضهم إلى قمة الوعي العالي . قال تعالى أثناء تعليم سيدنا محمد : ما أصابك من حسنة فمن الله وما أصابك من سيئة فمن نفسك وأرسلناك للناس رسولا وكفى بالله شهيدا

    رجائي من الناس معرفة المعلومات الحياتية من الله عن طريق كتابه وسنة نبيه بوعي وبتدبر منعزل عن التفسيرات البشرية المتوارثة المدمرة والتي كانت سببا في كل ما يحدث للأمة الإسلامية عندما ابتعدت عن كلام الله وتمسكت بتفسيرات البشر التي أرى أن 90% منها مدمر وخطير أشد خطورة من الخمر والمخدرات !

    فالمخدرات تدمر الجسد وتوصل للموت ويتم تعاطيها بعدة طرق واضحة ، أما المخدرات العقلية فهي تتسرب دون أن تدري لتدمر حياة أمة بكاملها وتودي بحياة أفرادها وتضيع عليهم حياتهم وتجعلها في جحيم دون وعي منهم ولا دراية ، وأنا أتحدث في ذلك بالتفصيل في كورس قوة الكلمة والتفكير ، وتأثيرهما المذهل على حياتك بالسلب والإيجاب .

    إنتبه للمرة المليون : ما يحدث لك في تفصيلات سلبية في الحياة بسببك أنت .. أنت السبب .. قرر
    توقيع ناصر المهدي

  2. #2
    مشرف عام
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 1,504
    التقييم: 195
    هذا الرابط عن تفسير هذه الآية القرآنية الكريمة في سورة النساء
    {مَّا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ اللّهِ وَمَا أَصَابَكَ مِن سَيِّئَةٍ فَمِن نَّفْسِكَ وَأَرْسَلْنَاكَ لِلنَّاسِ رَسُولاً وَكَفَى بِاللّهِ شَهِيدًا}
    http://www.quran-ayat.com/shabaha/4.htm#79

    وفعلاً التقليد الأعمى ضلال
    توقيع إبن سينا

  3. #3
    ضيف جديد
    رقم العضوية : 1101
    تاريخ التسجيل : May 2013
    المشاركات : 13
    التقييم: 10
    الجنـس : ذكر
    نعم نعمه التفسير جزاك الله خير اخي
    توقيع ناصر المهدي

  4. #4
    مشرف عام
    رقم العضوية : 35
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات : 2,271
    التقييم: 378
    الجنـس : ذكر
    فعلا التقليد الاعمى ضلال وأن يعطل الانسان عقله ويتبع الناس بدون ان يتحقق مما يقولون فهو ضلال وسيؤدي الى التعصب الاعمى لا شك .
    ولكن لي سؤال كيف نعرف ما هو التفسير الصحيح أو التفسير الخطأ لآية ما ؟!
    التعديل الأخير تم بواسطة thamer ; 10-10-2013 الساعة 03:09 AM
    توقيع thamer

  5. #5
    مشرف عام
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 1,504
    التقييم: 195
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Ammar مشاهدة المشاركة
    فعلا التقليد الاعمى ضلال وأن بعطل الانسان عقله ويتبع الناس بدون ان يتحقق مما يقولون فهو ضلال وسيؤدي الى التعصب الاعمى لا شك .
    ولكن لي سؤال كيف نعرف ما هو التفسير الصحيح أو التفسير الخطأ لآية ما ؟!
    عندما تسمع القرآن لا يبقى عندك شك أنه من الله : ترى فيه شيئاً عجيباً ومعقولاً ، وفعلاً فالناس تنقسم إلى قسمين في تأثير القرآن عليهم : فقسم يكون له القرآن شفاءً ، وآخرين يكون عليهم القرآن عمى ويزيدهم خسارا .
    فكذلك التفسير عندما تطّلع عليه فترى فيه شيئاً عجيباً ومقنعاً وتعلم أنه بتسديد من الله وإلهام من الله لأنه لا يستطيع أحد أن يفسّر مثل تفسير المتشابه من القرآن إلا أن يكون إلهاماً من الله تعالى .
    توقيع إبن سينا

  6. #6
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Ammar مشاهدة المشاركة
    فعلا التقليد الاعمى ضلال وأن بعطل الانسان عقله ويتبع الناس بدون ان يتحقق مما يقولون فهو ضلال وسيؤدي الى التعصب الاعمى لا شك .
    ولكن لي سؤال كيف نعرف ما هو التفسير الصحيح أو التفسير الخطأ لآية ما ؟!
    الفرق بين التفسير الخاطيء والتفسير الصحيح واضح لكل عاقل ، خذ على سبيل المثال تفسير هذه الآية من كتاب المتشابه من القرآن محمد علي حسن الحلي حيث بيّن بوضوح ومنطق من هو الذي استهوته الشياطين في الأرض حيران :
    (قُلْ أَنَدْعُو مِن دُونِ اللَّهِ مَا لَا يَنفَعُنَا وَلَا يَضُرُّنَا وَنُرَدُّ عَلَى أَعْقَابِنَا بَعْدَ إِذْ هَدَانَا اللَّهُ كَالَّذِي اسْتَهْوَتْهُ الشَّيَاطِينُ فِي الْأَرْضِ حَيْرَانَ لَهُ أَصْحَابٌ يَدْعُونَهُ إِلَى الْهُدَى ائْتِنَا قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَأُمِرْنَا لِنُسْلِمَ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ)

    دعا بعض المشركين من أسلم وآمن بمحمّد فقالوا لهم لا يغرّنّكم محمّد بدينه إرجعوا إلى دينكم ودين آبائكم . فنزلت هذه الآية (قُلْ أَنَدْعُو مِن دُونِ اللّهِ مَا لاَ يَنفَعُنَا وَلاَ يَضُرُّنَا) يعني تدعونا إلى عبادة الأصنام التي لا تنفع ولا تضرّ (وَنُرَدُّ عَلَى أَعْقَابِنَا) أي نرجع إلى الوراء ، وهذه كناية عن الجهل ، والمعنى أتريدون أن نرجع إلى جهلنا وضلالنا الذي كنّا عليه معكم (بَعْدَ إِذْ هَدَانَا اللّهُ) إلى الإسلام ونجّانا من الكفر والضلال (كَالَّذِي اسْتَهْوَتْهُ الشَّيَاطِينُ فِي الأَرْضِ) وهو إبن نوح الذي أغوته وأغرته1 شياطين الإنس ، وهم الكافرون من قوم أبيه حيث قالوا له لا تركب مع أبيك في السفينة بل ابقَ معنا فسمع كلامهم وهلك معهم ، فكذلك أنتم تريدون أن تغرونا بقولكم فنترك رسول الله ونرجع إلى عبادة الأوثان والأصنام فهذا لا يكون ، وقوله (حَيْرَانَ) أي وقع في حيرة من أمره لأنّ قوم أبيه يمنعونه من الركوب في السفينة ، وأصحاب أبيه المؤمنين يدعونه إليهم ليركب معهم فلا يدري مع أيّهما يذهب (لَهُ أَصْحَابٌ) وهم المؤمنون الذين في السفينة (يَدْعُونَهُ إِلَى الْهُدَى) ويقولون له (ائْتِنَا) أي تعال معنا ، ولكنّه لم يركب معهم بل بقي مع الكافرين فغرق وهلك (قُلْ) يا محمّد لهؤلاء الكافرين (إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَىَ) الذي لا يحيد عنه صاحبه ، والمعنى إنّ الله تعالى إذا هدى أحداً إلى الإيمان وزيّنه في قلبه فلا تقدرون أنتم على إرجاعه عن الإسلام (وَ) قل لهم (أُمِرْنَا لِنُسْلِمَ) أي لنستسلم (لِرَبِّ الْعَالَمِينَ) فأسلمنا وآمَنّا .
    توقيع عبد العليم

  7. #7
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    وهذا بعض من آراء مفسرين آخرين لنفس الآية للمقارنة :

    آراء المفسّرين
    جاء في كتاب مجمع البيان للطبرسي في المجلّد الرابع صفحة 319 في تفسير هذه الآية قال : " {كَالَّذِي اسْتَهْوَتْهُ الشَّيَاطِينُ فِي الأَرْضِ حَيْرَانَ} لا يهتدي إلى طريق ، وقيل معناه استغوته الغيلان في المهامه ، عن ابن عبّاس وقيل معناه دعته الشياطين إلى اتّباع الهوى ، وقيل أهلكته ، وقيل ذهبت به ، عن نفطويه وقيل أضلّته ، عن أبي مسلم {لَهُ أَصْحَابٌ يَدْعُونَهُ إِلَى الْهُدَى ائْتِنَا} أي إلى الطريق الواضح يقولون له ائتنا ولا يقبل منهم ولا يصير إليهم لأنّه قد تحيّر لاستيلاء الشيطان عليه يهوى ولا يهتدي ."
    وجاء في تفسير النسفي صفحة 15 من سورة الأنعام قال : " {كَالَّذِي اسْتَهْوَتْهُ الشَّيَاطِينُ} كالذي ذهبت به الغيلان ومردة الجنّ {فِي الأَرْضِ} المهمه {حَيْرَانَ} أي تائهاً ضالاً عن الجادّة لا يدري كيف يصنع {لَهُ} لهذا المستهوي2 { أَصْحَابٌ } رفقة {يَدْعُونَهُ إِلَى الْهُدَى} إلى أن يهدوه الطريق ، سمّي الطريق المستقيم بالهدى ، يقولون له {ائْتِنَا} وقد اعتسف المهمّة تابعاً للجنّ لا يجيبهم ولا يأتيهم ، وهذا مبنيّ على ما يقال أنّ الجنّ تستهوي الإنسان والغيلان تستولي عليه ، فشبّه به الضالّ عن طريق الإسلام التابع لخطوات الشيطان والمسلمون يدعونه إليه فلا يلتفت إليهم ." إنتهى .
    توقيع عبد العليم

  8. #8
    ضيف جديد
    رقم العضوية : 1101
    تاريخ التسجيل : May 2013
    المشاركات : 13
    التقييم: 10
    الجنـس : ذكر
    جزاكم الله خيرا اجمعين
    توقيع ناصر المهدي

  9. #9
    مشرف عام
    رقم العضوية : 35
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات : 2,271
    التقييم: 378
    الجنـس : ذكر
    شكرا على التوضيح
    توقيع thamer

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته