facebook twetter twetter twetter
مهم جداً ....ماذا تفعل لترد فضل النبي عليك ؟ - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 6 من 6

المشاهدات : 3785 الردود: 5 الموضوع: مهم جداً ....ماذا تفعل لترد فضل النبي عليك ؟

  1. #1
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر

    مهم جداً ....ماذا تفعل لترد فضل النبي عليك ؟

    بعث الله الرسول محمد (عليه السلام) في مهمة واضحة جداً ، وهي تبليغ الناس لعبادة ربهم وحده لاشريك له ونبذ التعظيم لغير الله ، وانذار الناس من عقاب الله عليهم في الدنيا والأخرة اذا عصوا الله وأشركوا عبيده معه في سبل العبادة. هذه هي المهمة الأساسية للنبي محمد وقد أداها عليه السلام خير الأداء وذهب الى ربه ولايوجد عليه واجب أكثر مما قام به ، قال تعالى : "مَّا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ" .

    وفي يومنا هذا فإذا كنا مسلمون فبفضل الله، واذا كنا موحدون فبفضل الله علينا وحده، أما عن أجر الرسول فهو عند ربه هو يجازيه على عمله خير الجزاء.

    والجواب على السؤال الرئيسي في هذا الموضوع عزيزي المسلم هو لايوجد اي فضل مطلوب للرسول عليك، وإنه لايجب عليك أن تقوم بأي عمل لترد فضل للرسول عليك، وانما الفضل الكبير لله وحده ، ويجب عليك أن تشكر الله وحده وتعمل له وحده عرفاناً منك بفضل هدايته لك.
    فأنت في حل من أداء الأعمال للرسول ولكنك في واجب لأداء الأعمال لله. وأعمل بقوله تعالى :

    قال تعالى :"
    وَمَا لِأَحَدٍ عِندَهُ مِن نِّعْمَةٍ تُجْزَى 20 إِلَّا ابْتِغَاءَ وَجْهِ رَبِّهِ الْأَعْلَى 21 وَلَسَوْفَ يَرْضَى"
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد العليم ; 09-05-2013 الساعة 11:53 PM
    توقيع عبد العليم

  2. #2
    ضيف جديد
    رقم العضوية : 13
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 25
    التقييم: 10
    العمل : طالب
    الجنـس : ذكر
    لو معلم علمك القرأة والكتابة وبسبب ذلك تعلمت القران وغيرها من نعم وتخرجت من الجامعة .هل ستقول له لست صاحب فضل علي ؟وتقول انت تستلم راتبك من الحكومة ؟!
    وفَضْلُ النبي صلى الله عليه وسلم على أمته عظيم، وحقه عليهم كبير؛ فبسببه عرفوا الله تعالى وما يجب له عليهم، وببلاغه أنقذوا أنفسهم من الجهل والضلال، وأدركوا ما ينفعهم وما يضرهم في آخرتهم، فكانت بعثتُه صلى الله عليه وسلم رفعاً للجهل، وإزالة للضلال، ونشراً للعلم والهدى، وحياة للقلوب، ونجاة لمن آمن به، وحجة على من استكبر عنه.


    اريد ان افهم .هل انت لا تحب النبي وتنكر منزلته عند الله وانه كان سبب خروج الناس من الجاهلية الى الاسلام ؟؟اليس اقل حق له علينا ان نتذكر فضائله واخلاقه في مجالسنا
    توقيع كاظم الغيظ
      اخر مواضيعي

  3. #3
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كاظم الغيظ مشاهدة المشاركة
    لو معلم علمك القرأة والكتابة وبسبب ذلك تعلمت القران وغيرها من نعم وتخرجت من الجامعة .هل ستقول له لست صاحب فضل علي ؟وتقول انت تستلم راتبك من الحكومة ؟!
    وفَضْلُ النبي صلى الله عليه وسلم على أمته عظيم، وحقه عليهم كبير؛ فبسببه عرفوا الله تعالى وما يجب له عليهم، وببلاغه أنقذوا أنفسهم من الجهل والضلال، وأدركوا ما ينفعهم وما يضرهم في آخرتهم، فكانت بعثتُه صلى الله عليه وسلم رفعاً للجهل، وإزالة للضلال، ونشراً للعلم والهدى، وحياة للقلوب، ونجاة لمن آمن به، وحجة على من استكبر عنه.


    اريد ان افهم .هل انت لا تحب النبي وتنكر منزلته عند الله وانه كان سبب خروج الناس من الجاهلية الى الاسلام ؟؟اليس اقل حق له علينا ان نتذكر فضائله واخلاقه في مجالسنا
    المسألة بسيطة ياصديقي كاظم الغيظ ، فأي عمل لوجه الله تعالى لا يريد صاحبه مني أو منك الشكر أو الفضل، بل يكون ذلك انتقاصاً من العمل ، والدليل على أن عامل الخير لا يريد الشكر هو في قوله تعالى :

    "إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لَا نُرِيدُ مِنكُمْ جَزَاءً وَلَا شُكُورًا"

    فالرسول هو لايريد الشكر والجزاء مقابل الرسالة والقرآن الذي بلّغه للناس ، فهل نفرض عليه شيئا ضد ارادته ؟؟؟
    توقيع عبد العليم

  4. #4
    ضيف نشيط
    رقم العضوية : 648
    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    المشاركات : 34
    التقييم: 10
    لكن ماذا تقولون في قوله تعالى
    (قُل لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى سورة الشورى ): آية 23
    وها هو الرسول صلى الله عليه وسلم يطلب منى مودة قرباه وهم علي وفاطمة وابناهما كما ورد في الحديث في مسند احمد ابن حنبل.
    توقيع ياسر

  5. #5
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    إذا أعدنا ترتيب كلام الأخ ياسر نخرج بالأدعاء الآتي :

    "الرسول يطلب من الناس أجراً على تبليغ الدعوة وهي مودة أقربائه".

    وإذاعلمنا أن من القرآن الكريم أن الرسل لم يطلبوا أي نوع من أنواع الأجر على دعوتهم سنعلم أن هذه الدعوى فيها انتقاص من قيمة الرسول نسبة إلى باقي الرسل ، فهذا قول نوح (عليه السلام) في سورة الشعراء 9:
    "وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ"
    وقول هود -شعراء 127 "وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ"

    وقول صالح (ع) في شعراء 145 "وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ"

    وقول لوط (ع) في الشعراء 164 "وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ"

    وقول شعيب (ع) في الشعراء 180 " وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ"

    وغيره كثير .... فهذه صفة رسل الله وهو عدم السؤال عن أي نوع من أنواع الأجر من الناس .

    وهذا قول الله تعالى عن رسولنا محمد (عليه السلام) : "وَمَا تَسْأَلُهُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ" ... والواضح هنا ان الله يقول عن رسوله أنه لا يسأل أي نوع من أنواع الأجر، ولم يذكر أي استثناء.

    ما هو الأستثناء باللغة ؟

    عندما نقول عبارة منفية ثم نتبعها بأستثناء مثبت من جنسها ، أو العكس .
    مثال على ذلك القول " لا إله إلا الله "، والمعنى أن هناك إله واحد ، أي أن العبارة الأولى ليست منفية مطلقاً بل ان الله هو استثناء من "لا إله".
    الجزء الأول من العبارة لا يمكن أن يقال من دون الجزء الثاني ، أي لابد من ذكر الأستثناء مع العموم. ولا يمكن أن نجد في أية مكتوب " لا إله " ونجد في آية أخرى مكتوب " لاإله إلا الله ".

    ومن هذا لا يمكن أن نجد في آية أن الرسول لايسأل أجر بدون استثناء ، وفي آية أخرى أن الرسول لا يسأل الا أجراً معيناً .

    آية أخرى جاءت "الا" غير إستثنائية :

    تأمل قوله تعالى : "
    وَمَا أَمْوَالُكُمْ وَلَا أَوْلَادُكُم بِالَّتِي تُقَرِّبُكُمْ عِندَنَا زُلْفَى إِلَّا مَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَأُولَـئِكَ لَهُمْ جَزَاءُ الضِّعْفِ بِمَا عَمِلُوا وَهُمْ فِي الْغُرُفَاتِ آمِنُونَ"
    هل أن العبارة الحمراء مستثناة من العبارة الزرقاء ؟؟
    بمعنى هل هناك شخص يكون قريبا الى الله لان لديه أموال وأولاد كثيرين ؟؟؟؟
    الجواب هو لا . فالعبارة الزرقاء منفية مطلقاً ، والعبارة الحمراء تأتي بدلها ، ويكون المعنى أن الأموال والأولاد لاتقرب الى الله ، ولكن الأيمان والأعمال الصالحة تقربنا الى الله.
    وبنفس المعنى يأمر الله تعالى نبيه بالقول ، أنه لايسأل الناس أي أجر ولكنه يسألهم أن يودوا أقربائهم .

    ما هو معنى آية إلا المودة في القربى ؟

    كل كلمة قربى جاءت في القرآن الكريم تعني أقربائنا ، قال تعالى :
    "
    وَآتِ ذَا الْقُرْبَى حَقَّهُ وَالْمِسْكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَلَا تُبَذِّرْ تَبْذِيرً "
    فعندما يأمرني الرسول بمودة القربى فالمقصود هم أقربائي وبالتأكيد ليس أقربائه هو.

    التعديل الأخير تم بواسطة عبد القهار ; 09-13-2013 الساعة 01:04 PM
    توقيع عبد العليم

  6. #6
    مشرف عام
    رقم العضوية : 35
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات : 2,271
    التقييم: 378
    الجنـس : ذكر
    ما هو معنى آية إلا المودة في القربى ؟

    كل كلمة قربى جاءت في القرآن الكريم تعني أقربائنا ، قال تعالى :
    "
    وَآتِ ذَا الْقُرْبَى حَقَّهُ وَالْمِسْكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَلَا تُبَذِّرْ تَبْذِيرً "
    فعندما يأمرني الرسول بمودة القربى فالمقصود هم أقربائي وبالتأكيد ليس أقربائه هو.
    وما يؤيد كلامك أخ عبد العليم هو ما جاء في تفسير هذه الاية للمرحوم محمد علي حسن الحلي رحمه الله تعالى في كتاب المتشابه من القران
    (ذَ‌لِكَ) النعيم (الَّذِي يُبَشِّرُ اللَّهُ) به (عِبَادَهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا) أي على تبليغ الرسالة وتعليم الشريعة مالاً (إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى) يعني لا أريد منكم أجراً ولكن أريد أن تحبّوا أقرباءكم الفقراء وتصلوهم بالعطايا لكي يغفر الله لكم ما سلف من خطاياكم .

    ومثلها في سورة الفرقان قوله تعالى {قل ما أسئلكم عليه من أجرٍ إلا من شاء أن يتخذ إلى ربه سبيلاً} . والمعنى إلا أن تعملوا الأعمال الصالحة ومن جملتها صلة الفقراء من أقربائكم وبذلك تتخذون طريقاً يوصلكم إلى الجنّة فتكونون بجوار ربكم . وليس المقصود من الآية السابقة مودّة أقرباء الرسول إذ أنّ أكثرهم مشركون مثل أعمامه أبي جهل وأبي لهب وغيرهم ، فلو قال الّا المودّة في أهلي لكان بذلك يريد أهل بيته ولكنه قال في القربى . وقال تعالى في سورة البقرة {وبالوالدين إحساناً وذي القربى واليتامى}. وقال أيضاً {وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ } ـ وقال أيضاً :{وإذا حضر القسمة أولوا القربى واليتامى والمساكين فأرزقوهم منه} .
    وقوله (وَمَن يَقْتَرِفْ حَسَنَةً) أي يكسب حسنة بِصِلَة ذوي القربى (نَّزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا) في الآخرة ، يعني نزد له في الثواب وفي المنزلة وحُسن الذكر بين النفوس (إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ) للمحسنين (شَكُورٌ) للمنفقين في سبيله .

    انتهى


    كما ناقشنا هذه الاية سابقا في موضوع سابق
    ما هو تفسير الاية (لا أسألكم عليه أجراً إلا المودة في القربى )

    التعديل الأخير تم بواسطة thamer ; 02-23-2015 الساعة 07:07 PM
    توقيع thamer

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته