facebook twetter twetter twetter
. عمود كهرباء وساحبة زراعية يتحولان إلى "صرحين مقدسين" في المثنى - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 3 من 3

المشاهدات : 2719 الردود: 2 الموضوع: . عمود كهرباء وساحبة زراعية يتحولان إلى "صرحين مقدسين" في المثنى

  1. #1
    مشرف منتدى غرائب وعجائب الخلوقات
    رقم العضوية : 444
    تاريخ التسجيل : Oct 2011
    المشاركات : 195
    التقييم: 310

    Icon18 . عمود كهرباء وساحبة زراعية يتحولان إلى "صرحين مقدسين" في المثنى






    السومرية نيوز/ المثنى

    ساحبة زراعية وعمود كهرباء، قطعتان لا حياة فيهما ولا تحتهما، إلان أن أهالي قضائي الرميثة والوركاء في محافظة المثنى، حولوا هاتين القطعتين الجامدتين إلى "صرحين مقدسين"، يقصدونهما لتحقيق أمانيهم.

    جرار "عنتر" يشفي المرضى

    الساحبة الزراعبة من نوع "عنتر" تعود لرجل في قضاء الوركاء، تركها في الشارع منذ العام 2005، وتحولت إلى مزار، بعد أن علقت إحدى النساء "بيرقاً" عليها، وهنا يقول أحد المواطنين في حديثه لـ"السومرية نيوز" إن "هذه الساحبة مبخوتة، والكثير من أهالي القضاء أو من خارجه يقصدونها لتحقيق أمنياتهم"، مبينا انها "تشفي المرضى، وتأتي بالرزق".

    إلا ان هذه الحالة، كما يراها مختصون، عبارة عن موروث إجتماعي خاطئ، إذ يقول الباحث الإجتماعي رسول أبو حسنة في حديث لـ"السومرية نيوز" إن "الكثير من المعتقدات الخاطئة التي لا تزال موجودة هي موروثات اجتماعية منذ مئات السنين، ورثها المجتمع العراقي وكل المجتمعات الاخرى بما فيها المجتمعات الغربية ايضا".

    العقيمات يقصدن عمود الكهرباء

    الأمر لم يقف هنا، بل هناك عمود كهرباء في قضاء الرميثة، تحول بدوره إلى "مكان مقدس"، لطلب النذور من قبل الأهالي، والذي يقع بالقرب من مغسل للموتى، ويقول أحد مواطني القضاء إن "هذا المغسل يعود إلى السيد، وهو مبارك، ويقصده المرضى والنساء اللواتي لا يحبلن ".

    وأضاف أن "النساء والرجال يأتون ويربطون البيرق على العمود، بعد أن أخذوا مرادهم من العمود"، مشيرا إلى أن "هذا العمود مبخوت ومعروف في الرميثة حاليا".

    من جانب آخر، تعد هذه الظاهرة بعيدة كل البعد عن الدين، بحسب رأي أصحاب الشأن، ويرون ان انتشارها "سببه تفشي الجهل وما تعرض له المجتمع من متغيرات وصدمات خلال السنوات الماضية".

    ويقول إمام جامع السماوة كاظم العوادي إن "هذه العادات لا تنتشر الا في مجتمع جاهل، ولهذا فان الانسان عليه ان لا يتلبس بأمور ليس فيها من الدين شيء".

    وأوضح أن "بعض الناس يشجع مثل هذه الأمور لأنها اصبحت دكاناً لجلب الرزق حتى وان كان رزقاً حراماً ومالاً سحتاً، وأصبح المقدس لديهم مجرد سلعة تعود عليه بمردود مادي".


    توقيع يحيى

  2. #2
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,607
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    إذا كانت هناك "تربة" مقدسة ، فما المشلكة أن يكون هناك "تيل" مقدس؟!
    توقيع عبد العليم

  3. #3
    مشرف عام
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 1,477
    التقييم: 195
    هذه هي الجاهلية

    هذه هي الجاهلية بعينها ، وأين المثقفون من المسلمين ليردعوا مثل هؤلاء الجهّال ويبيّنوا عن هذا الجهل ومخالفته الواضحة لأساس دين الإسلام ؟

    وقد صدق إمام جامع السماوة كاظم العوادي بقوله إن "هذه العادات لا تنتشر الا في مجتمع جاهل، ولهذا فان الانسان عليه ان لا يتلبس بأمور ليس فيها من الدين شيء".

    وأوضح أن "بعض الناس يشجع مثل هذه الأمور لأنها اصبحت دكاناً لجلب الرزق حتى وان كان رزقاً حراماً ومالاً سحتاً، وأصبح المقدس لديهم مجرد سلعة تعود عليه بمردود مادي".

    وكذلك أؤيّد قول الباحث الإجتماعي رسول أبو حسنة إن "الكثير من المعتقدات الخاطئة التي لا تزال موجودة هي موروثات اجتماعية منذ مئات السنين، ورثها المجتمع العراقي وكل المجتمعات الاخرى بما فيها المجتمعات الغربية ايضا".

    وهنا نستحضر إلى الأذهان (طوب أبو خزّامة) في بغداد وكذلك (الشجرة ذات المسامير) في أربيل و(الأشجار التي تبكي دماً على الحسين في عاشور) وكذلك (الخرز) للحظ والرزق وغير ذلك .. وما إلى ذلك من الأكاذيب والخرافات التي تدلّ على الجهل وفيها كثير من الإشراك والوثنية .

    ولكن هنا واجب العلماء والباحثين تبيان ذلك للناس حتى لا يصيروا مثل الهنود يعبدون كل شيء كالقرد والفأر والبقرة وغيرها .

    بعض ما جاء في التوراة(في التوحيد)

    التعديل الأخير تم بواسطة إبن سينا ; 10-04-2013 الساعة 05:30 PM
    توقيع إبن سينا

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته