facebook twetter twetter twetter
الكافر يسبح يلسان حاله لا بلسان مقاله - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 2 من 2

المشاهدات : 3103 الردود: 1 الموضوع: الكافر يسبح يلسان حاله لا بلسان مقاله

  1. #1
    ضيف جديد
    رقم العضوية : 1720
    تاريخ التسجيل : Oct 2013
    المشاركات : 16
    التقييم: 10
    الجنـس : أنثى

    الكافر يسبح يلسان حاله لا بلسان مقاله

    كثيرا ما تاْتي التساؤلات عن قوله تعالى{ سَبَّحَ لِلَهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَ مَا فِي الاَْرضِ وَ هُوَ العَزِيزُ الحَكِيم} و هي : هل الكافر يسبح الله و اذا كان يسبح الله ما هو الدليل على هذا ؟

    الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله و على آله و صحبه، اما بعد:
    فقوله تعالى {سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَ مَا فِي الاَْرضِ وَ هَوَ العَزِيزُ الحَكِيم}(الحشر:1)، وقوله تعالى {وَاٍِن مِّنْ شَيْءٍ إلاَّ يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَ لَكِنْ لاَ تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ}(الإسراء:44) و قوله تعالى:{وَ لِلَّهِ يَسْجُدُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَ الأَرْضِ طَوْعََا وَ كَرْهَا وَ ظِلاَلُهُمْ بِالْغُدُوِّ وَ الآصَالِ}(الرعد:15)، يعني أن كل شيء في هذا الكون يسبح بحمد الله تعالى و يسجد له، إلا أن ذلك يكون من الكافر كرها ، و من المؤمن طواعية ، و قد استثنى الله الكافر بقوله تعالى :{ أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَمَاوَاتِ وَ مَنْ فِي الأَرْضِ وَ الشَمْسُ وَ القَمَرُ وَ النُّجُومُ وَ الجِبَالُ وَ الشَّجَرُ وَ الدَّوابُّ وَ كَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ وَ كثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ العَذَابْ وَ مَنْ يُهِنْ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمْ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاء}(الحج:18).
    و قال الإمام القرطبي رحمه الله تعالى في تفسير قوله تعالى : { وَ لِلَّهِ يَسْجُدُ مَنْ فِي السَمَاوَاتِ وَ الأَرْضِ طَوْعَا وَ كَرْهَا وَ ظِلَالُهُم بِالغُدُوِّ وَ الآصَال} الحق أن المؤمن يسجد ببدنه طوعا ، و كل مخلوق من المؤمن و الكافر يسجد من حيث إنه مخلوق يسجد دلالة و حاجة إلى الصانع ، و هذا كقوله تعالى {وَ إِنْ مِنْ شَيْءِِ إِلَّا يُسَبِحُ بِحَمْدِهِ} و هو تسبيح دلالة لا تسبيح عبادة ،انتهى.
    فالكافر إذا يسبح بلسان حاله لا بيسان مقاله ، فخلقته و صنعه تدل على الخالق سبحانه و تعالى و على تنزيهه من كل عيب و نقص. و الله اعلم
    توقيع هاجر آلاء آلاء

  2. #2
    مشرف عام
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 1,480
    التقييم: 195
    قوله تعالى {سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَ مَا فِي الأرضِ وَ هَوَ العَزِيزُ الحَكِيم} أي تسبّح له كل الجمادات والحيوانات وتشمل الناس أيضاً لأنّ كلمة (ما) تستعمل لغير العاقل ، وكلمة (مَن) تستعمل للعاقل .
    ومعنى ذلك أنّ جميع الأشياء تسبّح لله ضمناً لأنّها
    ، وإن لم يكن بالكلمات ، ولكنها تدلّ وتفصح عن قدرة الله وحكمته وعلمه .
    والحيوانات تنطق بلغاتها ، والإنسان المؤمن يسبّح الله ، وأما الكافر فسيكون مرغَماً على الإقرار بربوبيته في الآخرة .
    توقيع إبن سينا

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته