facebook twetter twetter twetter
أسرائيل على أعتاب الحرب مع حزب الله والأتشباك الوشيك ملحمة على ارض لبنان - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 1 من 1

المشاهدات : 1103 الردود: 0 الموضوع: أسرائيل على أعتاب الحرب مع حزب الله والأتشباك الوشيك ملحمة على ارض لبنان

  1. #1
    مشرف منتدى حول المهدي
    رقم العضوية : 29
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 2,234
    التقييم: 32

    أسرائيل على أعتاب الحرب مع حزب الله والأتشباك الوشيك ملحمة على ارض لبنان

    تستعد لقتال حزب الله في قرى وهمية القوات الاسرائيلية تخاف من سيناريو "المنحدر الزلق"



    • جنود ومجندات الجيش الإسرائيلي خلال تمرين في النقب





    جنود ومجندات الجيش الإسرائيلي خلال تمرين في النقب


    من منزل إلى منزل

    قوات الدفاع الإسرائيلية تعمل حالياً على مراجعة وصقل أساليبها للقتال في معارك "من منزل إلى منزل" التي تتوقع اندلاعها في لبنان وسوريا.

    وقال ضباط في الجيش الإسرائيلي إن على الرغم من أنهم يعتقدون أن أي هجوم وشيك من الشمال غير محتمل، إلا أن فرصة امتداد الحرب الأهلية في سوريا مرتفعة جداً.

    وفقاً لتقديرات الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية، يقاتل 2000 إلى 4000 مجند من أعضاء الجناح العسكري لحزب الله في سوريا، مما يعني أن 10 الى 15 في المئة من مجموع مقاتلي الجماعة يكتسبون خبرة قيّمة في ساحة المعركة بالقتال ضد ثوار سوريا نيابة عن الرئيس السوري بشار الأسد.
    و جلس قادة إسرائيليون كبار على قمة تل هذا الأسبوع يشاهدون قواتهم تهاجم عناصر حزب الله في قرية بجنوب لبنان. لكن المعركة كانت وهمية في قرية شبيهة بمسارح هوليوود بنيت في قاعدة في شمال إسرائيل لمحاكاة هذا النوع من الاشتباكات في حال نشوب حرب.

    وعلى الرغم من أن مقاتلي حزب الله كانوا اسرائيليين متنكرين، والقنابل كانت وهمية وكذلك أرض المعركة، إلا أن النية كانت حقيقة تماماً.
    المنحدر الزلق

    ما يقلق إسرائيل أكثر هو ما يسميه ضابط اسرائيلي كبير رفض الافصاح عن هويته بـ "المنحدر الزلق".

    وفقاً لصحيفة الـ "واشنطن بوست"، المنحدر الزلق هو عبارة عن سيناريو خطير سيشعل الحرب بين اسرائيل وحزب الله بدقائق.

    وقال الضابط الاسرائيلي: "سوريا قد تعطي أسلحة متطورة إلى حزب الله، الذي سيعمل بدوره على تهريبها إلى لبنان ونحن بالتأكيد سنحاول منع ذلك. نحن سنضرب وحزب الله سيرد. هذا السيناريو قد يحدث في أي يوم، وربما سيحدث غداً".

    ويقول قادة إسرائيليون إن هناك خمسين إلى مئة ألف صاروخ من نوع قصير ومتوسط المدى، سواء جديدة وقديمة، مخبأة في 200 قرية في جنوب لبنان الذي يسيطر عليه حزب الله.

    وقال المسؤول العسكري: "سوف نضطر إلى الذهاب إلى القرى والعثور على هذه الصواريخ. وهذه معركة لا يمكننا الفوز بها إذا لم ننشر مقاتلين وجنوداً على الأرض وهذا سيسبب الكثير من الضرر لتلك القرى".

    1500 صاروخ في اليوم

    وقال مسؤولون عسكريون اسرائيليون إنه خلال أسبوع واحد من القتال في نوفمبر/ تشرين الثاني، أطلقت حركة حماس الفلسطينية التي تسيطر على قطاع غزة نحو 1500 صاروخ على إسرائيل. وعلى حد قولهم، فإن حزب الله قادر على إطلاق عدد مشابه من الصواريخ إنما في اليوم الواحد، في حال قرر الدخول في المعركة بكل قوته.

    ويقول الاسرائيليون إن صواريخ حزب الله مكدسة في الكراجات والطوابق السفلية، الحظائر وغرف النوم والأنفاق التي حفرها الحزب وزودها بأنظمة النشر الهيدروليكية ليتمكن من إطلاق صواريخ من نوافذ الطوابق العلوية.

    "هذا الأمر يسبب مشكلة بالنسبة لنا"، قال ارشي ليونارد، وهو ملازم ثانٍ في مدرسة التدريب الاسرائيلية، مضيفاً: "سنضطر إلى مهاجمة القرى بأكبر قدر ممكن من القوة، لكن لن يكون بإمكاننا ذلك لأنها مكتظة بالمدنيين".

    وقال ليونارد إن الإجراء المناسب الذي قد يتم اتخاذه في حينها هو أن يقوم سلاح الجو الإسرائيلي بإسقاط منشورات تنبه سكان القرى بأن القوات الاسرائيلية ستقصف. وهو تكتيك استخدم مؤخراً في غزة.

    إلى جانب وجود المدنيين، يواجه الاسرائيليون عدة عراقيل وتحديات أخرى في حال اندلاع اشتباكات مع حزب الله، فيقول الرقيب جيفري يغير الذي يقود دبابة في الجيش الاسرائيلي إن "القرى بيئة خطرة للغاية، فالشوارع ضيقة ويمكن أن تحشر الدبابة كما أن ابراج القصف قد تعلق ولا تستطيع أن تصيب اسطح المنازل حيث يضع حزب الله منصات إطلاق صواريخه المضادة للدبابات.

    شبكة انفاق متطورة

    تركز القوات الاسرائيلية في الآونة الأخيرة على حرب الأنفاق، إذ تشير استخباراتها إلى أن حزب الله قد حفر شبكات متطورة تحت الارض تمتد في كل القرى الجنوبية، تم تزويدها بالكاميرات، وصلات الانترنت والشراك الخداعية.

    خلال التدريب على المعركة الوهمية، ارتكبت القوات المختصة بعض الأخطاء، إذ انحشرت بنادقهم على درجات السلالم المؤدية إلى الأنفاق، وتشابكت حبالهم مع بعضها البعض، كما أنهم ترددوا عندما كان من المفترض أن يتحركوا، أو تحركوا عندما طلب منهم المدرب الانتظار.

    وقال المدرب ساغيف كهليا إن الجنود يعرفون الأساسيات، وبحاجة إلى التركيز على التفاصيل. وأضاف: "سوف ننتصر في الحرب القادمة. أنا متأكد من ذلك".




    منقول
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد القهار ; 10-07-2013 الساعة 03:54 PM
    توقيع عبد القهار
    وَاجۡعَل لِّى لِسَانَ صِدۡقٍ فِى الۡآخِرِينَ

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته