facebook twetter twetter twetter
لماذا لم يذكر اي شيء في القرآن الكريم عن خلق الملائكة والمادة التي خلقهم الله منها - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 18 من 21

المشاهدات : 12371 الردود: 20 الموضوع: لماذا لم يذكر اي شيء في القرآن الكريم عن خلق الملائكة والمادة التي خلقهم الله منها

  1. #1
    ضيف فعال
    رقم العضوية : 598
    تاريخ التسجيل : Jul 2012
    المشاركات : 765
    التقييم: 416

    لماذا لم يذكر اي شيء في القرآن الكريم عن خلق الملائكة والمادة التي خلقهم الله منها

    السلام عليكم
    من قدر الله و رحمته أنزل علينا قرآن فيه من العلم الغزير فسبحانه قد وصف ذكر الإنسان بالمرحلة فقد قال سبحانه [ وَلَقَد خَلَقنَا ٱلإِنسَٰنَ مِن سُلَٰلَةٍۢ مِّن طِين (12)ثُمَّ جَعَلنَٰهُ نُطفَةًۭ فِى قَرَارٍۢ مَّكِينٍۢ (13) ثُمَّ خَلَقنَا ٱلنُّطفَةَ عَلَقَةًۭ فَخَلَقنَا ٱلعَلَقَةَ مُضغَةًۭ فَخَلَقنَا ٱلمُضغَةَ عِظَٰمًۭا فَكَسَوْنَا ٱلعِظَٰمَ لَحْمًۭا ثُمَّ أَنشَأنَٰهُ خَلقًا ءَاخَرَ ۚ فَتَبَارَكَ ٱللَّهُ أَحْسَنُ ٱلخَٰلِقِينَ ](المؤمنون ),
    وذلك وصف المادة التي خلق منها الجن [ وَالجَآنَّ خَلَقنَاهُ مِن قَبلُ مِن نَّارِ السَّمُومِ ]( الحجر:27) و[ وَخَلَقَ الجَآنَّ مِن مَّارِجٍ مِّن نَّارٍ ]( الرحمن:15)
    وألان السؤال هو لماذا لم يذكر الله سبحانه وتعالى إي شيء عن خلق الملائكة وما هي المادة التي خلقهم الله منها مع أنهم أهم من الجن والأنس حسب الروايات والقصص
    كما و أن آية الغاية من الخلق لم تذكرهم وهي [ وَمَا خَلَقتُ الجِنَّ وَالإِنسَ إِلَّا لِيَعبُدُونِ ]( الذاريات:56) كذلك لم تذكر خلق الملائكة مع انهم مكلفون بالعبادة في سور أخرى ؟؟؟؟
    هل من جواب مقنع ومفيد
    والسلام عليكم
    توقيع عبد الصمد

  2. #2
    ضيف نشيط
    رقم العضوية : 1719
    تاريخ التسجيل : Oct 2013
    المشاركات : 45
    التقييم: 10
    بسم الله الرحمن الرحيم إذا كان الله قد خلق الإنسان من مادة التراب فكان أن اقتضى الأمر أن كان لهذا الإنسان عملية تزاوجية لإنتاج ذرية تخضع فيه لقانون المادة التي خلق منها . وأيضا خلق الله الجان من نار فكان أيضاً أن اقتضى الأمر أن كان لهذا الجان عملية تزاوجية لإنتاج ذرية تخضع لقانون المادة التي خلقت منها . فالشيئ المشترك بين الأنس والجن أن كل واحد منهما خلق من مادة معينة , وأيضاً أن كل منهما يقوم بعملية التزاوج والتناسل لإستدعاء الذرية المكنونة في صلب كل منهما , فالأنسان يتزوج ويتكاثر والجن يتزوج ويتكاثر فالآية في سورة الكهف أكدت ذلك ( أفتتخذونه وذريته أولياء من دوني وهم لكم عدو ) . إلا أن الملائكة لم تخضع لعملية التزاوج والتكاثر فبالتالي لم تكن خلقت من مادة بالأصل , لأن الله تعالى خلق المادة واللامادة بواصفات مشتركة , فالماء مادة إلا أنها لاطعم ولا لون ولا رائحة , وكذلك الروح ليست مادة وآثارها بين أيدينا إلا أنها أيضاً لا طعم ولا لون ولا رائحة لها فالمادة واللامادة حملت ذات المواصفات . فإن كانت الملائكة خلقت من غير مادة أو لم يتطرق القرآن لذكرها إلا أن الروح أيضاً لم يتطرق الله تعالى لذكر المادة التي خلقت أو لم تخلق منها إلا أن الثابت أن الملائكة لا تتزاوج وأن الأرواح أيضاً لاتتزاوج وإنما الأجساد تتزاوج وتتكاثر .
    توقيع عماد الدين سقاطي

  3. #3
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    السلام عليكم أخ عماد الدين،
    أن الثابت أن الملائكة لا تتزاوج
    متي وأين ثبت ذلك ؟َ!

    ان ابليس كان من الملائكة قبل أن يُطرد قال تعالى : "فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ 31 إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَى أَن يَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ "

    وابليس له ذرية بنفس الاية التي ذكرتها .
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد العليم ; 10-10-2013 الساعة 11:51 PM
    توقيع عبد العليم

  4. #4
    ضيف نشيط
    رقم العضوية : 1719
    تاريخ التسجيل : Oct 2013
    المشاركات : 45
    التقييم: 10
    الأخ عبد العليم السلام عليكم ورحمة الله _ إلا إبليس إبى أن يكون مع الساجدين فلأنه ليس منهم أبى أن يكون معهم - إلا إستثنته أن يكون مع الساجدين ولم نؤكد أنه منهم ( معهم شيئ ) ( ومنهم شيئ آخر )
    توقيع عماد الدين سقاطي

  5. #5
    ضيف جديد
    رقم العضوية : 1720
    تاريخ التسجيل : Oct 2013
    المشاركات : 16
    التقييم: 10
    الجنـس : أنثى
    بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله و على آله و صحبه و بعد: فقد جاء في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها عن أبيها أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : < خلقت الملائكة من نور و خلق الجان من مارج من نار ، و خلق آدم مما وصف لكم >.
    و هذا دليل صريح على خلق الملائكة
    قال تعالى { وَ مَا يَنْطِقُ عَنْ الهَوَى* إِنْ هُوَ إِلَا وَحْيً يُوْحَى }.
    توقيع هاجر آلاء آلاء

  6. #6
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هاجر آلاء آلاء مشاهدة المشاركة
    بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله و على آله و صحبه و بعد: فقد جاء في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها عن أبيها أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : < خلقت الملائكة من نور و خلق الجان من مارج من نار ، و خلق آدم مما وصف لكم >.
    و هذا دليل صريح على خلق الملائكة
    قال تعالى { وَ مَا يَنْطِقُ عَنْ الهَوَى* إِنْ هُوَ إِلَا وَحْيً يُوْحَى }.
    لقد تعهد الله بحفظ القرآن ولم يتعهد بحفظ الحديث ، قال تعالى : "لَّا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنزِيلٌ مِّنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ"...
    لهذا فالحديث المنقول معرض للخطأ والسهو والنسيان والأختلاف ويخضع لأجتهادات وآراء الأشخاص الناقلين والمصححين.
    والحديث الصحيح هو الحديث الذي لايتعارض مع القرآن ويتفق مع منطقه والقرآن يعلو ولا يُعلى عليه.
    . والحديث الذي ذكرتيه عن خلق الملائكة من نور يتعارض مع القرآن الكريم.
    توقيع عبد العليم

  7. #7
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عماد الدين سقاطي مشاهدة المشاركة
    الأخ عبد العليم السلام عليكم ورحمة الله _ إلا إبليس إبى أن يكون مع الساجدين فلأنه ليس منهم أبى أن يكون معهم - إلا إستثنته أن يكون مع الساجدين ولم نؤكد أنه منهم ( معهم شيئ ) ( ومنهم شيئ آخر )
    أخ عماد الدين ... انظر الى الآية الكريمة مجدداً :
    "وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ "
    الأمر الألهي كان موجها للملائكة ، وامتثلوا اجمعين للأمر بأستثناء واحد منهم لم يمتثل هو ابليس.

    التفسير يجب أن يتفق مع القرآن ، وليس القرآن يجب أن يتفق مع التفسير.
    توقيع عبد العليم

  8. #8
    ضيف نشيط
    رقم العضوية : 1719
    تاريخ التسجيل : Oct 2013
    المشاركات : 45
    التقييم: 10
    أخي عبد العليم أنا لم أأكد في تعليقي الأول أن الملائكة لم تخلق من شيئ ولكن إستخدمت ( إن ) ولم أستخدم ( إذا ) ولكن قلت إن كانت الملائكة خاقت من غير مادة أو لم يتطرق القرآن لذكرها ــ
    توقيع عماد الدين سقاطي

  9. #9
    ضيف نشيط
    رقم العضوية : 1719
    تاريخ التسجيل : Oct 2013
    المشاركات : 45
    التقييم: 10
    أخي عبد العليم أنا لم أأكد في تعليقي الأول أن الملائكة لم تخلق من شيئ ولكن إستخدمت ( إن ) ولم أستخدم ( إذا ) ولكن قلت إن كانت الملائكة خلقت من غير مادة أو لم يتطرق القرآن لذكرها ــ وعلى كل سأقوم إن شاء الله بإعداد موضوع كامل بهذا قريبا جدا أضعه بين أيدي الأخوة بخصوص الملائكة وإبليس .
    والآية
    هنا تؤكد على أنه كان من الجن ولم يكن من الملائكة فالأمر بالسجود كان موجها لكل من الملائكة والجن ( إلا ) هنا إستثنته أن مع الساجدين لأنه ليس منهم .
    (1) وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا .

    الآية 50 من سورة الكهف (وهي السورة رقم 18 في ترتيب المصحف) .

    التعديل الأخير تم بواسطة عبد العليم ; 10-11-2013 الساعة 12:16 PM
    توقيع عماد الدين سقاطي

  10. #10
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عماد الدين سقاطي مشاهدة المشاركة

    والآية
    هنا تؤكد على أنه كان من الجن ولم يكن من الملائكة فالأمر بالسجود كان موجها لكل من الملائكة والجن ( إلا ) هنا إستثنته أن مع الساجدين لأنه ليس منهم .
    (1) وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا .

    الآية 50 من سورة الكهف (وهي السورة رقم 18 في ترتيب المصحف) .

    الآية تؤكد أن ابليس كان من الجن ولكن لم تؤكد على أن ابليس ليس من الملائكة .
    الآية التي ذكرتُها لك تؤكد أن ابليس كان من الملائكة.
    أي ان ابليس كان من الجن ومن الملائكة . لأن الملائكة هي ترقية وليست جنسا من مخلوقات جديدة، مثلها كمثل الرسالة والنبوة على الأرض تمنح من الله للبشر.

    قال تعالى : "وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ "
    أين ذكر الملائكة ؟

    بينما أكد القرآن على ان الملائكة هم عباد الله.

    قال تعالى : "لَّن يَسْتَنكِفَ الْمَسِيحُ أَن يَكُونَ عَبْدًا لِّلَّهِ وَلَا الْمَلَائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَن يَسْتَنكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيْهِ جَمِيعًا"

    مصدر هذه المعلومات من كتاب الأنسان بعد الموت بقلم فضيلة الشيخ محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى ).
    توقيع عبد العليم

  11. #11
    ضيف جديد
    رقم العضوية : 1720
    تاريخ التسجيل : Oct 2013
    المشاركات : 16
    التقييم: 10
    الجنـس : أنثى
    هل يمكنك أن تثبت لي كيف يتعارض هذا الحديث مع القرآن . و أ لم تعلم أن السنة النبوية الشريفة جاءت شارحة و مكملة للقرآن الكريم ، و من المؤكد أن القرآن يعلى و لا يعلى عليه لم يقل أحد عكس ذلك ، لكننا نرجع للسنة كما نرجع للقرآن لأنها أصل عندنا و قد أجمع العلماء أن على أن السنة حجة ، و لا يخالف في هذا إلا مارق من الدين و مخالف لجماعة المسلمين . و الحديث الذي ذكرت هو في أعلى مراتب الصحة . و لهدا العلم قواعد و اسس و انه لا يجوز لأحد أن يقول هذا الحديث صحيح أو ضعيف لمجرد خيال أوو شبهة عقلية عرضت له ، و أن يحذر أن يكون خصما لمحمد صلى الله عليه و سلم و ذلك برده لسنته و اعتراضه عليها، و أن يعلم أن الله تعالى تولى حفظ هذا الدين ، و حفظ كتابه ، و لا يتم ذلك إلا بحفظ سنة نبيه التي هي وحي كالقرآن ، كما قال تعالى : (وَ مَا يَنْطِقُ عَنْ الهَوَى *إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوْحَى) .، و قال تعالى : { وَ أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِكْرَ لِتُبَيِنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ }.
    توقيع هاجر آلاء آلاء

  12. #12
    مشرف منتدى حول المهدي
    رقم العضوية : 29
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 2,234
    التقييم: 32
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هاجر آلاء آلاء مشاهدة المشاركة
    هل يمكنك أن تثبت لي كيف يتعارض هذا الحديث مع القرآن . و أ لم تعلم أن السنة النبوية الشريفة جاءت شارحة و مكملة للقرآن الكريم ، و من المؤكد أن القرآن يعلى و لا يعلى عليه لم يقل أحد عكس ذلك ، لكننا نرجع للسنة كما نرجع للقرآن لأنها أصل عندنا و قد أجمع العلماء أن على أن السنة حجة ، و لا يخالف في هذا إلا مارق من الدين و مخالف لجماعة المسلمين . و الحديث الذي ذكرت هو في أعلى مراتب الصحة . و لهدا العلم قواعد و اسس و انه لا يجوز لأحد أن يقول هذا الحديث صحيح أو ضعيف لمجرد خيال أوو شبهة عقلية عرضت له ، و أن يحذر أن يكون خصما لمحمد صلى الله عليه و سلم و ذلك برده لسنته و اعتراضه عليها، و أن يعلم أن الله تعالى تولى حفظ هذا الدين ، و حفظ كتابه ، و لا يتم ذلك إلا بحفظ سنة نبيه التي هي وحي كالقرآن ، كما قال تعالى : (وَ مَا يَنْطِقُ عَنْ الهَوَى *إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوْحَى) .، و قال تعالى : { وَ أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِكْرَ لِتُبَيِنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ }.
    السلام أخت هاجر أن الموضوع ليس موضوع جدل و سابق وثابت رأي وأنما هو نقاش وتأصيل للموضوع أن لب الموضوع هو أن الله الذي ذكر خلق الإنسان والجن بتشخص إبليس كان قادر على ان يذكر خلق من هو أعلى منه مرتبة هو الأمين جبريل ( عليه السلام ) لأنهم من خلق الله كذلك هم عابدين لله لماذا لم يذكرهم الله مع الأنس والجن هذا لب الموضوع اي الموضوع قرآني بحت ليس له علاقة بالحديث لا من قريب ولا من بعدين ولو كان صاحب الموضوع أراد ان يسأل لجاء بالحديث وليس هنالك أسهل من ذلك بضغطة زر .
    أما أن كنتِ تعتقدين أن القرآن والحديث في منوله واحده أحب أقول راجعي نفسيكِ رجاءً لآن الأول كلام الله( سبحانه) والثاني كلام عبد الله ( محمد عليه السلام ) وهذا ليس طعناً في الحديث بل هو توضيح لقدر القرآن ولو كان الحديث كله صحيح لما كان فيه ضعيف وحسن و موضوع كما وان الذي صحح الحديث ووضع له السند هو ليس النبي ولا الصحابة ولا حتى التابعين بل هم بشر جاؤوا بعد النبي بفترة طويلة من الزمن والجميع يعلم أن العالم الإسلامي تعرض لشتى انواع المتغيرات على مستوى جميع الأصعدة فلا مقارنه في أي وجه من الوجوه بين القرآن والحديث
    أما مسألة الخصومة لمحمد هذا باب اخر محمد نبي من الله جاء بكلام الله ومن قال أن كلام الله مثل كلام البشر كان عدوا لله والنبي والدين
    ونحن هدفنا لفت انتباه الناس إلى القرآن الذي اصبح تابع للحديث بل ان شرح الحديث اصبح مقدس لدى الناس اكثر من القرآن
    والسلام عليكم
    توقيع عبد القهار
    وَاجۡعَل لِّى لِسَانَ صِدۡقٍ فِى الۡآخِرِينَ

  13. #13
    مشرف منتدى المتشابه من القرآن
    رقم العضوية : 416
    تاريخ التسجيل : Aug 2011
    المشاركات : 1,089
    التقييم: 79
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عماد الدين سقاطي مشاهدة المشاركة
    أخي عبد العليم أنا لم أأكد في تعليقي الأول أن الملائكة لم تخلق من شيئ ولكن إستخدمت ( إن ) ولم أستخدم ( إذا ) ولكن قلت إن كانت الملائكة خلقت من غير مادة أو لم يتطرق القرآن لذكرها ــ وعلى كل سأقوم إن شاء الله بإعداد موضوع كامل بهذا قريبا جدا أضعه بين أيدي الأخوة بخصوص الملائكة وإبليس .
    والآية
    هنا تؤكد على أنه كان من الجن ولم يكن من الملائكة فالأمر بالسجود كان موجها لكل من الملائكة والجن ( إلا ) هنا إستثنته أن مع الساجدين لأنه ليس منهم .
    (1) وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا .

    الآية 50 من سورة الكهف (وهي السورة رقم 18 في ترتيب المصحف) .

    إنّ الملائكة هي مخلوقات روحانية أثيرية ذات أجسام خفيفة شفّافة ، والملائكة يمكنها أن تصعد إلى السماء بلا جناح وتنزل إلى الأرض بسرعة ، ويمكنها أن ترينا أنفسها ، ويمكنها أن تتكلّم معنا فتسمعنا أصواتها ، ود جاء بعض الملائكة إلى بعض الأنبياء فكلّمتهم وأخبرتهم بأشياء فسمعت الأنبياء كلام الملائكة ورأتها كما في قصة إبراهيم ونوح وداود ومريم بنت عمران . قال تعالى في سورة الذاريات {هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ ضَيْفِ إِبْرَاهِيمَ الْمُكْرَمِينَ} وضيف إبراهيم هم ملائكة ظهروا له بصورة بشر . وقال تعالى في سورة مريم {فَاتَّخَذَتْ مِن دُونِهِمْ حِجَابًا فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرًا سَوِيًّا} ، فالذي تمثّل لَها بصورة بشر هو جبريل . وقال تعالى في سورة ص {وَهَلْ أَتَاكَ نَبَأُ الْخَصْمِ إِذْ تَسَوَّرُوا الْمِحْرَابَ} ، فالذين تسوّروا المحراب كانوا من الملائكة .
    فالملائكة يمكنها أن تسمعنا أصواتها إلاّ أنه لا يكون بوضوح بل يكون كصوت الصدى أي كما يتكلّم الإنسان في الحمّام أو على جرف بحيرة فيسمع تكرار صوته من الهواء فيكون سمعه أقلّ وضوحاً من كلامه الذي تكلّم به . وكذلك المخلوقات الروحانية يكون كلامها أقلّ وضوحاً في أذن السامع مِمّا لو سمع من فم الإنسان


    تعوّدتُ أن أنتبه كلّ صباح للصلاة ، فإذا صادف يوم لم أنتبه فيه أيقظتني أمّي إلى الصلاة ، فيتّفق أن أسافر إلى بعض البلدان وأنام في أحد الفنادق فلمّا يكون وقت صلاة الصبح أسمع أحداً يوقظني من نومي قائلاً : "محمّد علي أقعد صلّي" ، فأنتبه من نومي فلم أرَ من أيقظني ، ثمّ إنّ النائمين في الفندق لا يعرفونني ولا يعرفون اسمي فأتعجّب من ذلك وأقول في نفسي : "لا شكّ أنه ملكٌ من الملائكة جاء ليوقظني إلى الصلاة فحينئذٍ أقوم وأصلّي .
    والملائكة بعضها بلا جناح ، ومنها من له جناحان مثل الطيور .
    والملائكة كانوا بشراً في مبدأ خلقتها ولما توفّيت صارت نفوساً ، ثمّ ألبسها الله جلوداً أثيرية فصارت ملائكةً ، لأنّهم كانوا من الصالحين المتقين في دار الدنيا ، ولمّا انتقلوا إلى عالم الأثير جعلهم الله من الملائكة وأسكنهم جنّاته ، وكذلك الصالحون والمتقون منّا سوف يجعلهم الله من الملائكة ويسكنهم جنّاته . قال تعالى في سورة الزخرف {وَلَوْ نَشَاء لَجَعَلْنَا مِنكُم مَّلَائِكَةً فِي الْأَرْضِ يَخْلُفُونَ} فالآية تدلّ على أنّ الإنسان يمكن أن يكون من الملائكة .
    والملائكة كانت تسكن السيارات القديمة أي كانت تسكن الأراضي القديمة التي تمزّقت في قديم الزمان وأصبحت نيازك ، هذا لمّا كانت في دار الدنيا ، أمّا اليوم فهي تسكن السماوات الأثيرية أي تسكن الجنان .
    والملائكة تشبه النفوس في أكثر صفاتها فكما أنّ النفوس تأكل وتشرب وتجامع ولكن أكلها أثيري ، فكذلك الملائكة تأكل وتشرب وتجامع أزواجها ولكن كلّ ذلك أثيري ، وكما أن النفوس لا يكون لها أولاد ونساؤها لا تحيض فكذلك الملائكة ، وكما أنّ النفوس لا تنام كذلك الملائكة لا تنام ، والخلاصة أن الملائكة تشبه النفوس في أكثر صفاتها إلاّ في بعض الصفات فإنها تخالفها ، مثلاً إنّ الملائكة يمكنها أن تسمعنا أصواتها وترينا أنفسها ويمكنها نقل الأشياء الخفيفة ولكن النفوس لا يمكنها ذلك لأنّ الملائكة تغلفها جلود أثيرية ولكن النفوس ليس لها غلاف فلذلك لا يمكنها أن ترينا أنفسها أو تسمعنا أصواتها إلاّ في المنام , والنفوس لا يمكنها نقل الماديات ولوكانت ريشة طائر ، فإذا صار يوم القيامة فإنّ الله تعالى يلبسها جلوداً أثيرية فتكون كالملائكة فحينئذٍ يمكنها أن ترينا أنفسها أو تسمعنا أصواتها أمّا اليوم فلا .
    قال الله تعالى في سورة الزخرف {وَجَعَلُوا الْمَلَائِكَةَ الَّذِينَ هُمْ عِبَادُ الرَّحْمَنِ إِنَاثًا أَشَهِدُوا خَلْقَهُمْ سَتُكْتَبُ شَهَادَتُهُمْ وَيُسْأَلُونَ} فقوله تعالى {هُمْ عِبَادُ الرَّحْمَنِ} يعني هم ذكور لا إناث كما يزعمون ، وكانوا بشراً مثلهم ثمّ صاروا ملائكة وذلك لتقواهم وصلاحهم ،كقوله تعالى في سورة ص{وَاذْكُرْ عِبَادَنَا إبْرَاهِيمَ وَإِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ أُوْلِي الْأَيْدِي وَالْأَبْصَارِ} ، ويدلّ على ذلك تذكير أسمائهم كلفظة جبرائيل وميكائيل وإسرافيل وعزرائيل وغير ذلك فهذه كلها أسماء رجال لا أسماء نساء . وقال تعالى في سورة النجم {إِنَّ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ لَيُسَمُّونَ الْمَلَائِكَةَ تَسْمِيَةَ الْأُنثَى . وَمَا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنَّ الظَّنَّ لَا يُغْنِي مِنَ الْحَقِّ شَيْئًا} .
    والملائكة هم جند الله ورسله يرسلهم لتعليم الناس ولحفظ الأنبياء من شرّ الشياطين ولإحصاء أعمال الناس وليكونوا شهوداً عليهم يوم القيامة . قال الله تعالى فيسورة فاطر {الْحَمْدُ لِلَّهِ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا أُولِي أَجْنِحَةٍ مَّثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ يَزِيدُ فِي الْخَلْقِ مَا يَشَاء إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} ، فالملائكة كانوا بشراً في قديم الزمان وكان لهم أجنحة وكانوا من الصالحين ولما انفصلت نفوسهم عن الأجسام صاروا ملائكة . وقال تعالى في سورة الحـج {اللَّهُ يَصْطَفِي مِنَ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا وَمِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ} .
    فالإنسان إذا انفصل عن جسمه المادي عند الموت حينئذٍ يرى الملائكة ويمكنه أن يتكلّم معهم لأنه أصبح روحانياً مثلهم . قال تعالى في سورة الفرقان {يَوْمَ يَرَوْنَ الْمَلَائِكَةَ لَا بُشْرَى يَوْمَئِذٍ لِّلْمُجْرِمِينَ وَيَقُولُونَ حِجْرًا مَّحْجُورًا} .






    مصدر هذه المعلومات من كتاب الأنسان بعد الموت بقلم فضيلة الشيخ محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى ).
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد القهار ; 10-11-2013 الساعة 11:29 PM
    توقيع عبد الملك
    تَبَارَكَ الَّذِى بِيَدِهِ الۡمُلۡكُ وَهُوَ عَلَىٰ كُلِّ شَىۡءٍ قَدِيرٌ

  14. #14
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هاجر آلاء آلاء مشاهدة المشاركة
    هل يمكنك أن تثبت لي كيف يتعارض هذا الحديث مع القرآن . و أ لم تعلم أن السنة النبوية الشريفة جاءت شارحة و مكملة للقرآن الكريم ، و من المؤكد أن القرآن يعلى و لا يعلى عليه لم يقل أحد عكس ذلك ، لكننا نرجع للسنة كما نرجع للقرآن لأنها أصل عندنا و قد أجمع العلماء أن على أن السنة حجة ، و لا يخالف في هذا إلا مارق من الدين و مخالف لجماعة المسلمين . و الحديث الذي ذكرت هو في أعلى مراتب الصحة . و لهدا العلم قواعد و اسس و انه لا يجوز لأحد أن يقول هذا الحديث صحيح أو ضعيف لمجرد خيال أوو شبهة عقلية عرضت له ، و أن يحذر أن يكون خصما لمحمد صلى الله عليه و سلم و ذلك برده لسنته و اعتراضه عليها، و أن يعلم أن الله تعالى تولى حفظ هذا الدين ، و حفظ كتابه ، و لا يتم ذلك إلا بحفظ سنة نبيه التي هي وحي كالقرآن ، كما قال تعالى : (وَ مَا يَنْطِقُ عَنْ الهَوَى *إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوْحَى) .، و قال تعالى : { وَ أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِكْرَ لِتُبَيِنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ }.
    1) اذا كان ما تقوليه ينطبق عليه قوله تعالى (وَ مَا يَنْطِقُ عَنْ الهَوَى *إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوْحَى) ، فلماذا لا تقولي قبله ، قال الله تعالى بدل أن تقول قال الرسول صلى الله عليه وسلم ؟؟؟؟؟

    2) نهى الرسول عن كتابة أي شيء عنه غير القرآن الكريم :

    عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( لا تَكْتُبُوا عَنِّي وَمَنْ كَتَبَ عَنِّي غَيْرَ الْقُرْآنِ فَلْيَمْحُهُ )
    رواه مسلم .

    وانتبهوا الى قوله عليه السلام "فليمحه"، اي فليزيله ولا يبقي غير كتاب الله مكتوباً، لماذ؟؟؟ لأن الرسول كان يخاف من أي يأتي هذا اليوم الذي يعادل به الاحاديث المروية المختلفة بكتاب الله العظيم. وان يصف كلاهما بالوحي، وان يقارن حفظ كتاب الله بحفظ الأحاديث.
    توقيع عبد العليم

  15. #15
    مشرف منتدى حول المهدي
    رقم العضوية : 29
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 2,234
    التقييم: 32
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هاجر آلاء آلاء مشاهدة المشاركة
    هل يمكنك أن تثبت لي كيف يتعارض هذا الحديث مع القرآن . و أ لم تعلم أن السنة النبوية الشريفة جاءت شارحة و مكملة للقرآن الكريم ، و من المؤكد أن القرآن يعلى و لا يعلى عليه لم يقل أحد عكس ذلك ، لكننا نرجع للسنة كما نرجع للقرآن لأنها أصل عندنا و قد أجمع العلماء أن على أن السنة حجة ، و لا يخالف في هذا إلا مارق من الدين و مخالف لجماعة المسلمين . و الحديث الذي ذكرت هو في أعلى مراتب الصحة . و لهدا العلم قواعد و اسس و انه لا يجوز لأحد أن يقول هذا الحديث صحيح أو ضعيف لمجرد خيال أوو شبهة عقلية عرضت له ، و أن يحذر أن يكون خصما لمحمد صلى الله عليه و سلم و ذلك برده لسنته و اعتراضه عليها، و أن يعلم أن الله تعالى تولى حفظ هذا الدين ، و حفظ كتابه ، و لا يتم ذلك إلا بحفظ سنة نبيه التي هي وحي كالقرآن ، كما قال تعالى : (وَ مَا يَنْطِقُ عَنْ الهَوَى *إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوْحَى) .، و قال تعالى : { وَ أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِكْرَ لِتُبَيِنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ }.
    السلام أخت هاجر أن الموضوع ليس موضوع جدل و سابق وثابت رأي وأنما هو نقاش وتأصيل للموضوع أن لب الموضوع هو أن الله الذي ذكر خلق الإنسان والجن بتشخص إبليس كان قادر على ان يذكر خلق من هو أعلى منه مرتبة هو الأمين جبريل ( عليه السلام ) لأنهم من خلق الله كذلك هم عابدين لله لماذا لم يذكرهم الله مع الأنس والجن هذا لب الموضوع اي الموضوع قرآني بحت ليس له علاقة بالحديث لا من قريب ولا من بعدين ولو كان صاحب الموضوع أراد ان يسأل لجاء بالحديث وليس هنالك أسهل من ذلك بضغطة زر .
    أما أن كنتِ تعتقدين أن القرآن والحديث في منوله واحده أحب أقول راجعي نفسيكِ رجاءً لآن الأول كلام الله( سبحانه) والثاني كلام عبد الله ( محمد عليه السلام ) وهذا ليس طعناً في الحديث بل هو توضيح لقدر القرآن ولو كان الحديث كله صحيح لما كان فيه ضعيف وحسن و موضوع كما وان الذي صحح الحديث ووضع له السند هو ليس النبي ولا الصحابة ولا حتى التابعين بل هم بشر جاؤوا بعد النبي بفترة طويلة من الزمن والجميع يعلم أن العالم الإسلامي تعرض لشتى انواع المتغيرات على مستوى جميع الأصعدة فلا مقارنه في أي وجه من الوجوه بين القرآن والحديث
    أما مسألة الخصومة لمحمد هذا باب اخر محمد نبي من الله جاء بكلام الله ومن قال أن كلام الله مثل كلام البشر كان عدوا لله والنبي والدين
    ونحن هدفنا لفت انتباه الناس إلى القرآن الذي اصبح تابع للحديث بل ان شرح الحديث اصبح مقدس لدى الناس اكثر من القرآن
    والسلام عليكم
    توقيع عبد القهار
    وَاجۡعَل لِّى لِسَانَ صِدۡقٍ فِى الۡآخِرِينَ

  16. #16
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,608
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    مما يثير العجب هو أن بعض المسلمين يكتبون مواضيع ذات طابع فكري تحت مسميات " رفع الشبهة كذا " ، "ورد شبهة النصارى كذا ..." وما الى ذلك ، وهم في الحقيقة ، وفيما يخص دينهم، يقولون كلاما متناقضاً ولايريدون حتى أن يفكروا فيه؟؟؟؟

    اذاً ما فرقهم عن من يحتجون عليهم من اليهود والنصارى الذين ينقلون عما كتب في كتبهم ، وينقلون أحاديث عن لسان أنبياءهم دون أن يفكروا ؟؟؟؟؟
    ما هو مقياس الحق من الباطل هل هو العقل أم النقل ؟؟
    توقيع عبد العليم

  17. #17
    مشرف منتدى مقارنة الأديان
    رقم العضوية : 40
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,267
    التقييم: 342
    الجنـس : ذكر
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    عزيزي عبد الصمد بأختصار لك ولكل الاخوة المشاركين في الموضوع بعد اذن اخوتي عبد العليم وعبد القهار. ان الملائكة هي ليست مخلوقات ثالثة وانما هي منزلة كما تفضل اخي عبد العليم حيث ان ( البشر أو الجن ) من كان صالحا منهم في الدنيا ويمت وهو مؤمن يصبح بعد الموت ملاك ان شاء الله ويلبسه الله جلدا اثيريا وهذا ما حصل مع ابليس حيث ان الله عز وجل قال ( الا ابليس كان من الجن ) اي انه كان من الجن قبل ان يموت ويصبح ملاكا ولما كان من الجن وقد خلق من غازات النار استكبر السجود لادم لانه خلق من بقايا رمم بالية فلذلك الله سبحانه وتعالى كان يخاطب الملائكة بقوله تعالى ( واذ قلنا للملائكة اسجدوا لادم فسجدو الا ابليس ابى واستكبر ) فالكلام واضح لا يحتاج لف ودوران ابليس كان من الملائكة والا لما استثناه الله عز وجل من الملائكة ولما عاقبه الله عز وجل على ذلك اصلا لانه ليس من العدل ان يأمر الله الملائكة فقط بالسجود ويعذب شخصا غير الملائكة لم يسجد لانه اصلا لم يؤمر بالسجود
    مثال:
    يوجد في الصف عشرة طلاب وكان الفَرّاش( عامل النضافة ) ينظف في الصف فقال الاستاذ يا ايها الطلاب اخرجو كتبكم فأخرجوها كلهم الا لفَرّاش. فهل من المعقول ان يقوم المعلم بمعاقبة لفَرّاش لانه لم يخرج الكتب ؟!! اي منطق هذا الا ان يكون الاستاذ مريض نفسيا .
    اما اذا عكسنا المثال وقلنا كان في الصف عشرة طلاب فقط وامرهم الاستاذ بان يخرجوا كتبهم فأخرجوها كلهم الا احمد, فقام الاستاذ بمعاقبته . حين ذاك لا احد يعترض لماذا ؟. الامر بسيط جدا وواضح لان احمد من الطلاب ولم يمتثل لآمر الاستاذ فعاقبه ..

    ما هي الملائكة
    http://quran-ayat.com/huda/threads
    التعديل الأخير تم بواسطة ابو عبد الله العراقي ; 10-12-2013 الساعة 07:46 PM
    توقيع ابو عبد الله العراقي

  18. #18
    مشرف منتدى مقارنة الأديان
    رقم العضوية : 40
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,267
    التقييم: 342
    الجنـس : ذكر

    رد على الاخت هاجر

    بعد اذن الاخ عبد العليم اسمح لي ان ارد على بعض الامور التي اوردتها الاخت الفاضلة هاجر آلاء آلاء وهي كالتالي

    تقول الاخت الفاضلة
    أ لم تعلم أن السنة النبوية الشريفة جاءت شارحة و مكملة للقرآن الكريم
    وتقول ايضا
    و الحديث الذي ذكرت هو في أعلى مراتب الصحة . و لهدا العلم قواعد و اسس و انه لا يجوز لأحد أن يقول هذا الحديث صحيح أو ضعيف لمجرد خيال أوو شبهة عقلية عرضت له ، و أن يحذر أن يكون خصما لمحمد صلى الله عليه و سلم و ذلك برده لسنته و اعتراضه عليها،
    وهنا الخلط بين سنة الله التي سنها وانزلها في القران وقام بفعلها رسول الله عليه السلام وبين ما تم كتابته بعد وفاة الرسول بسنين طويلة وتم تسميتها سنة .اولا يجب ان نجعل سندنا الاول والاخير هو القران واما السنة فهي في اغلب الاحيان تفصل بعض الاحكام. ولا تشرح القران كما تفضلت واذا كانت كذلك انا اطالبك بشرح سورة البقرة او سورة المائدة كاملة من السنة .
    ثانيا القران الكريم كامل لا يحتاج الى ما يكمله بل هو المكمل لكل شيء اخر سواه وارجو الاطلاع على هذا الموضوع على الرابط التالي للاستفادة
    إبليس دعى المسلمين للانتقاص من القرآن فاستجاب اكثرهم له


    كما اود ان انوه ايضا - نحن نؤمن بسنة الرسول عليه السلام الفعلية والعملية في العبادات التي وصلت إلينا بالتواتر مثل تفاصيل الصلاة والحج المعروفة .والزكاة
    ونقرأ الأحاديث النبوية الشريفة كما وصلت إلينا من كتب الأحاديث المختلفة ، سنيةّ أو شيعية ، سواءاّ بسواء ، ونعتبرها كلها روايات ظنية الثبوت تحتمل الخطأ والصواب. نعرضها على القرآن الكريم (كلام الله الذي لا يعلو عليه كلام أحد) ...ماتعارض منها مع القرأن رفضناه جملةّ وتفصيلا ، وما إتفق أخذنا به إستشهادا وإسترشادا هذا هو مقياسنا للصحيح من الاحاديث .

    وسأضرب لكي مثالا حول الاحاديث التي تتعارض مع القران الكريم ومع صفات الله عز وجل وتعتبر لدى اغلب علماء المسلمين انها صحيحة وهي في الحقيقة لا اساس لها من الصحة حيث لا تتطابق مع القران الكريم ولا مع المنطق اطلاقا مثال :

    يَنْزِلُ ربُّنا تباركَ وتعالى كلَّ ليلةٍ إلى السماءِ الدنيا ، حينَ يَبْقَىثُلُثُالليلِالآخرِ ، يقولُ : من يَدعوني فأَستجيبُ لهُ ، من يَسْأَلُنِي فأُعْطِيهِ ، من يَستغفرني فأَغْفِرُ لهُ
    راوي: أبو هريرة المحدث:
    ابن عبدالبر - المصدر:الاستذكار- الصفحة أو الرقم: 2/512خلاصة حكم المحدث:أصح ما روي
    لراوي:أبو هريرةالمحدث:البخاري - المصدر:صحيح البخاري- الصفحة أو الرقم: 1145خلاصة حكم المحدث:[صحيح]
    الراوي:أبو هريرةالمحدث:مسلم - المصدر:صحيح مسلم- الصفحة أو الرقم: 758خلاصة حكم المحدث:صحيح

    فما هو رأيك بهذا الحديث مثلا ؟ اذا عرفنا انه في كل وقت هناك ثلث اخير من الليل لان الارض " كروية " وليست مسطحة؟!وكما ان هناك في الحديث نفسه اشكالات اكبر من هذه لا اريد الخوض فيها .
    كما احب ان انوه اننا لا ننكر فضل العلماء الافاضل وهم علماء ولهم مكانتهم واجتهادهم واجرهم عند الله وفي النهاية انا وانتم والعلماء بشر نخطىء ونصيب الا وحي الله هو الكامل وشكرا لكم .
    وايضا اود ان اوضح ان النبي عليه السلام مرسل من الله وكلام الله ليس خرافات واشياء غير منطقية وكلام الله لا يتعارض مع الواقع ولا مع التفكير السليم .

    تقول الاخت الكريمة ايضا
    و من المؤكد أن القرآن يعلى و لا يعلى عليه لم يقل أحد عكس ذلك ، لكننا نرجع للسنة كما نرجع للقرآن لأنها أصل عندنا و قد أجمع العلماء أن على أن السنة حجة ، و لا يخالف في هذا إلا مارق من الدين و مخالف لجماعة المسلمين
    في الحقيقة اختي اننا لا نخالف سنة النبي عليه السلام كما وضحته مسبقا الا اننا لا نعتبر اي شيء يتعارض مع القران الكريم حجة وكذلك لا نعترف بالخرافات والاساطير التي ادرجت مع كتب الحديث ولا نعتد بها واذا اردتي ان تعتبرينا مارقين ومخالفين لجماعة المسلمين ( التي تعتبرينها ) فألامر عائد لك ولا يعلم ما في السرائر الا الله . كما ان النبي عليه السلام قال (أيما امرئ قال لأخيه "كافر" فقد باء بها أحدهما: إن كان كما قال، وإلا رجعت إليه) رواه مسلم فأرجوا ان تحذري قبل اطلاق التهم .

    ،
    و الحديث الذي ذكرت هو في أعلى مراتب الصحة . و لهدا العلم قواعد و اسس و انه لا يجوز لأحد أن يقول هذا الحديث صحيح أو ضعيف لمجرد خيال أوو شبهة عقلية عرضت له ، و أن يحذر أن يكون خصما لمحمد صلى الله عليه و سلم و ذلك برده لسنته و اعتراضه عليها،


    قد اوضحت ذلك سابقا
    التعديل الأخير تم بواسطة ابو عبد الله العراقي ; 10-12-2013 الساعة 07:48 PM
    توقيع ابو عبد الله العراقي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته