أطلقت السلطات البريطانية سراح شاب عملاق يصل طوله (2 متر و10 سم )من السجن بسبب عدم وجود سرير مناسب له، كأحد الأسباب التي دفعت هيئة المحكمة للإفراج عنه.

صورة للشاب العملاق



و يعاني جود ميدكالف من متلازمة "كلاينفلتر"، وهو اضطراب في الكروموسومات يجعل من الشخص ينمو إلا أنه يحتفظ بمشاعر المراهقين.


وأطلق ميدكالف النار باستخدام بندقية من نافذة امرأة وسرق هدايا عيد الميلاد (الكريسماس)، بالإضافة لرواتب العاملين في هيئة الصحة العامة.


وقال ويليام باكيل محامي ميدكالف لمحكمة إكستر إن الشاب، 23 عاماً، أمضى 75 يوماً بالفعل في السجن، حيث كان السرير والزي صغيراً جدا عليه، وقال إنه أصبح هدفاً أيضا لأنه ضخم بما يكفي ليرى أنه شخص يمكنه الاعتداء على الآخرين، ولكن غير ناضج بما يكفي ليتعامل مع الأمر.