وظهرت تلك الدببة الصغيرة، التي ابتعدت عن كل البالغين، سواء بشراً أو حيوانات، وقررت أن تلعب مع بعضها بسعادة وفرح.

وقام الدببة، التي يصل طول الواحد فيها لنحو خمسة أقدام، بالقفز وراء بعضها على فروع الأشجار، والتزلج على الجليد، في مشاهد أقرب للعب الأطفال البشر مع بعضهم. والتُقطت تلك المشاهد الرائعة الحميمية للدببة التي تنحدر من نيبال وميانمار ووسط الصين في حديقة حيوان سينسيناتي الأمريكية. وتتغذى تلك الدببةالتي يزن الواحدة منها ما بين 12 و20 رطلاً على "الخيزران، الجوز، الفواكه والبيض"، كما أنه يمتلك مخالب للدفاع عن نفسه من الحيوانات الأخرى.