facebook twetter twetter twetter
أعلان النفير العام في فلسطين بسبب الحملة المسعورة للأيمن اليهودي المتطرف أتجاه القدس - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 3 من 3

المشاهدات : 1674 الردود: 2 الموضوع: أعلان النفير العام في فلسطين بسبب الحملة المسعورة للأيمن اليهودي المتطرف أتجاه القدس

  1. #1
    مشرف منتدى حول المهدي
    رقم العضوية : 29
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 2,234
    التقييم: 32

    أعلان النفير العام في فلسطين بسبب الحملة المسعورة للأيمن اليهودي المتطرف أتجاه القدس

    قال نبيل أبو ردينة، المتحدث باسم السلطة الوطنية الفلسطينية، الأحد إن اليمين الإسرائيلي يقود حملة وصفها بـ"المسعورة" ضد المسجد الأقصى ومن يصلون فيه، وذلك على خلفية الأنباء حول اندلاع اشتباكات بين قوات إسرائيلية وعدد من المصلين بالأقصى، الأحد. ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية على لسان أبو ردينة قوله: "إن هذا العدوان الجديد على المسجد الأقصى وعلى المصلين، وفي هذا التوقيت بالذات يأتي في سياق الحملة المسعورة التي يقودها عتاة اليمين والمستوطنين برعاية الحكومة الإسرائيلية وجيشها، وبتواطؤ سافر منها لفرض أمر واقع جديد يرمي إلى تهويد مقدساتنا، خاصة المسجد الأقصى، من خلال تقسيمه زمانيا ومكانيا."
    وتابع قائلا: "إن هذا الاعتداء من قبل جيش الاحتلال ومستوطنيه على أبناء شعبنا في المسجد الأقصى يعتبر انتهاكا سافرا لمقدسات شعبنا، وهو ما يتطلب من العالمين العربي والإسلامي، والمجتمع الدولي ومؤسساته المختلفة التدخل فورا لوقف هذه الجرائم، ومعاقبة حكومة الاحتلال على ارتكابها."

    cnn
    توقيع عبد القهار
    وَاجۡعَل لِّى لِسَانَ صِدۡقٍ فِى الۡآخِرِينَ

  2. #2
    مشرف منتدى حول المهدي
    رقم العضوية : 29
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 2,234
    التقييم: 32

    الأقصى بين خطر الاقتحامات وحمى التهويد والتقسيم



    أوقاف غزة تدعو لاجتماع عاجل لمنظمة التعاون الإسلامي
    إصابات في المقدسيين والاحتلال ينسحب خشية انتفاضة عارمة
    الاستقلال / عبد الله عبيد

    في الوقت الذي ينشغل فيه الرسميون الفلسطينيون والعرب والمسلمون بأوضاعهم وأزماتهم الداخلية، تزداد وتيرة اعتداءات جنود الاحتلال وقطعان المستوطنين وكذلك كبار الشخصيات الصهيونية على رأسها "موشية فغلين" نائب رئيس الكنيست ضد المسجد الأقصى، تمهيداً لشن حرب على الأقصى، وتنفيذ اقتحامات متعددة بغرض فرض واقع جديد زماني ومكاني على الأرض.

    هذه الاعتداءات التي تقوم بها "(إسرائيل)" بحق الأقصى يقابلها صمود أسطوري من المقدسيين المرابطين والمعتكفين في باحات المسجد الأقصى وبين جدرانه, مما اضطر جنود الاحتلال وقطعان المستوطنين للانسحاب من باحات المسجد الأقصى خشية من انتفاضة فلسطينية عارمة رغم حالة الصمت الفلسطينية الرسمية والعربية والإسلامية إزاء هذه الانتهاكات لحرمة المسجد الأقصى.

    وكانت قوة (إسرائيلية) خاصة داهمت باحات المسجد الأقصى صباح أمس الأحد، وحاصرت عشرات المرابطين الذين باتوا ليلتهم داخل المسجد، لمنع اقتحامه من قبل قطعان المستوطنين الصهاينة وقوات جيش وشرطة الاحتلال، وأسفر الاقتحام عن اندلاع مواجهات بين المرابطين وطلاب مصاطب العلم، أطلق خلالها جنود الجيش (الإسرائيلي) الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي، ما أدى لوقوع عشرات الإصابات في صفوف الفلسطينيين واعتقال إحدى طالبات مصاطب العلم.

    تفريغ المسجد
    من جانبه أكد رئيس أكاديمية الأقصى للعلوم والتراث د. ناجح بكيرات أن ما حدث في المسجد الأقصى من قبل قوات الاحتلال, عبارة عن مخطط "(إسرائيلي)" يمهد لتنفيذه منذ سنوات طويلة, ويهدف إلى تفريغ المسجد من أهله ومحاصرته, إضافة إلى وضع خطة زمنية يهودية بنية تقسيمه زمانياً ومكانيا.

    وأشار بكيرات خلال حديثه لـ"الاستقلال" إلى أن ما جرى من محاولة اقتحام قوات الاحتلال لباحات المسجد الأقصى المبارك، يهدف لإدخال المتطرفين من باب المغاربة لرصد تحركات المرابطين والمعتكفين داخل الأقصى، الذين تواجدوا رفضاً للدعوات الرامية لاقتحامه في "عيد الفصح العبري"، مشدداً على دور المقدسيين الكبير في التصدي بكل قوة وصلابة, للاقتحامات المتكررة للمسجد الأقصى.

    وأوضح أن دائرة الأوقاف في القدس على تواصل مستمر مع وزارة الأوقاف الأردنية, لتطلعها على مجريات الأحداث, فضلا عن التواصل مع الفلسطينيين في مناطق الداخل المحتل ليقوموا بالمشاركة والتواجد بالمسجد الأقصى"، مؤكداً أن الاحتلال يشن حرباً متعددة الاتجاهات نحو المسجد وأهله من خلال استخدامه عدة أساليب، كالحفريات المستمرة, أسفل المسجد الأقصى ومحاولات تهجير المقدسيين وطمس معالم الهوية الإسلامية عن المدينة المقدسة وتهويدها بالكامل.

    ولفت بكيرات إلى نية المتطرفين اليهود اقتحام المسجد الأقصى خلال الأيام القادمة بسبب ما يسمي لديهم بعيد "الفصح العبري", داعيًا إلى مزيد من الحشد والرباط والنفير داخل الأقصى لمن يستطيع التواجد فيه، مشيراً إلى أن المقدسيين لن ينتظروا مساعدة من أحد أو الاستعانة بالعرب والمسلمين لأن بوصلتهم لا زالت منحرفة ولم تحدد ,وجهتها تجاه المسجد الأقصى والمدينة المقدسة حتى الآن.

    تمهيد للاقتحام
    بدوره, قال القيادي في حركة "حماس" ووزير الأوقاف في حكومة غزة د. إسماعيل رضوان:" ننظر بخطورة بالغة لما حدث في المسجد الأقصى من اقتحامات واعتداءات على إخواننا المقدسيين، وهذه الأفعال تدل على أن هناك نية مبيتة وتمهيد للاقتحام الذي دعا له الصهاينة في عيد الفصح"، مشيراً إلى أن هناك خطوات متسارعة لتهويد المسجد الأقصى سواء على صعيد الاقتحامات المتكررة وعمليات الحفر لبناء الهيكل المزعوم أو الحديث عن كنيس يهودي.

    وأضاف رضوان لـ"الاستقلال" إن الرد الحقيقي على الإجرام الصهيوني بتفعيل المقاومة المسلحة في وجه الاحتلال، ووقف التنسيق الأمني والمفاوضات العبثية من قبل السلطة مع الاحتلال، ووجوب تحقيق المصالحة الوطنية على أساس الثوابت الفلسطينية والتمسك بخيار الجهاد والمقاومة"، مشدداً على أهميه الموقف العربي والإسلامي "لدعم صمود وثبات أهلنا في القدس ووقف هذه الجرائم المتكررة بحقهم".

    ورأى أن الدعاوي الصهيونية لاقتحام المسجد الأقصى في عيد الفصح اليهودي بمثابة إشعال فتيل حرب دينية في المنطقة لن يسلم منها أحد، واعتداء على المقدسات والمبادئ وحرية الأديان، وكذلك نظهر طبيعة العدو المجرم الذي لا يُقيم وزناً للمبادئ والأخلاقيات، لافتاً إلى أن وزارته قامت بالتواصل مع حكومات العالم العربي والإسلامي ووزراء الأوقاف، وتم وضعهم بصورة المخاطر التي تواجه المسجد الأقصى.

    ودعا وزير الأوقاف في حكومة غزة إلى اجتماع عاجل لمنظمة التعاون الإسلامي لاتخاذ مواقف عملية ترقى إلى مستوى التحديات والمخاطر التي تواجه الأقصى والقدس، منوهاً إلى الدور الأردني في الإشراف والدفاع عن المسجد الأقصى.

    سياسة منهجية
    من جانبه أوضح القيادي في حركة "الجهاد الإسلامي" أحمد المدلل أن هناك سياسة ممنهجة يقوم بها العدو الصهيوني ضد المسجد الأقصى، من خلال الاقتحامات المستمرة بحقه والتي تهدف إلى تغيير معالمه وتحويله إلى كنيس يهودي، منوهاً إلى أن هذه الأعمال مقدمات لعمل اكبر يهدف لتدمير المسجد الأقصى.

    واعتبر المدلل في حديثه لـ"الاستقلال" أن ما يحدث بالمسجد الأقصى عملية تزييف واضحة من قبل الصهاينة للعمل بعد ذلك على بناء هيكلهم المزعوم، مضيفاً " هم يحاولون من خلال هذه الاقتحامات أن يلفتوا أنظار العالم بأن الأقصى مكان يهودي، وأن المسلمين يريدون الاستيلاء على هذا المكان".

    وتابع " الاقتحامات اليومية ضد المسجد الأقصى مستمرة ولم تتوقف في يوم من الأيام أو في عيد من الأعياد اليهودية وهي ممنهجة ومبرمجة، والمرابطون هم من يتحملون المسؤولية في صد هذه الهجمات، لأنه قدر لهم بأن يكونوا رأس الحربة في مواجهة هذه الاعتداءات الصهيونية المستمرة".

    ونوه القيادي في "الجهاد الإسلامي" إلى أن الحالة العربية المبعثرة التي يعيشونها تُعطي مبرراً للعدو الصهيوني للقيام بهجماته المستمرة ضد المسجد الأقصى، مطالباً العرب والمسلمين بأن يقفوا بجانب إخوانهم المقدسيين والفلسطينيين لنصرة المسجد الأقصى "لأنه ليس ملكاً للفلسطينيين وحدهم".
    توقيع عبد القهار
    وَاجۡعَل لِّى لِسَانَ صِدۡقٍ فِى الۡآخِرِينَ

  3. #3
    مشرف منتدى حول المهدي
    رقم العضوية : 29
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 2,234
    التقييم: 32

    الأقصى بين التصعيد الإسرائيلي وضعف الواقع العربي

    أندلعت اشتباكات حول المسجد الأقصى بين المصلين المعتكفين الفلسطينيين وقوات الشرطة ومتطرفين كانوا قد أطلقوا دعوات لاقتحام المسجد، وتقديم قرابين الفصح اليهودي. أكثر من ألف من الشرطة وحرس الحدود شاركوا في الهجوم، ووفروا غطاء لمجموعات متطرفة مما أسفر عن إصابة 25 من الفلسطينيين.

    هل تمثل هذه الاعتداءات نقلة جديدة في سياسة إسرائيل تجاه الأقصى الشريف، وما المطلوب عربيا وإسلاميا بالنظر إلى الواقع الذي يعيشه العرب والمسلمون؟

    في برنامج "ما وراء الخبر" طرحت حلقة 16/4/2014 الأمر للنقاش، ورأى أستاذ العلوم السياسية عبد الستار قاسم أن المشاريع الإسرائيلية حول القدس والتي تخضع للتطوير كل فترة هي منشورة من العام 1967 وليست سرا، مضيفا "نحن نعرف مسبقا أين تمضي الحكومة الإسرائيلية وأدواتها من المستوطنين".

    رد ضعيف
    ورأى أن رد الفعل الفلسطيني والعربي يضعف مع الزمن، وأن الحكومة الإسرائيلية كانت تعطي الضوء الأخضر للمتطرفين والمستوطنين وعرفت رد الفعل، ولأنها تعرف ما لدى العرب من ردود فعل تنفذ قوات الشرطة رسميا هذه الاعتداءات، كما قال.
    وحول ترك القدس دائما للمرحلة الأخيرة من أي مفاوضات، قال قاسم إن الجانب الفلسطيني يمنح إسرائيل كل الوقت لتنفيذ ما تراه مناسبا، وأضاف أن ما لدى الجانب الفلسطيني والعربي شجب واستنكار ولعن، وهذا لا يؤثر في إسرائيل، بل هو رسائل طمأنة تقول: اصنعي ما تشائين ونحن نشجب ونلهث وراء القوى الدولية التي تقف مع إسرائيل، على حد قوله.
    أما لجنة القدس التي تأسست بقرار إسلامي منتصف سبعينيات القرن الماضي، فقال قاسم إنها لجنة منذ أن قامت لم تسعف القدس، بل إن "رئيسها كان ماسونيا، والماسوني هو من يرى أن إقامة هيكل سليمان وظيفة عالمية يجب أن يحرص عليها الجميع"، على حد تعبيره.


    مشروع دولة
    بدوره اعتبر مستشار ديوان الرئاسة الفلسطينية لشؤون القدس أحمد الرويضي أن ما ينفذ من اعتداءات يمثل مشروعا تحميه الدولة وليس مجموعات متطرفة، وضرب مثالا على ذلك أن نائب رئيس الكنيست يعطي الأوامر ويشارك بنفسه في دخول ساحات المسجد الأقصى، وعندما يعلن من قبل لجنة تنظيم البناء عن الموافقة على بناء كنيس داخل ساحة المسجد فإن هذا دليل على أن الاعتداءات ذات طابع رسمي.
    وأشار الرويضي إلى أن إسرائيل تستهدف القدس وتقيم الحفريات وتقفل المؤسسات سواء كانت هناك مفاوضات أم لا، وأن الاحتلال في سباق مع الزمن لتثبيت ما لديه من مشاريع على أرض الواقع للقول إن القدس موحدة تحت الحكم الإسرائيلي.
    أما مدير متابعة شؤون القدس والأقصى في وزارة الأوقاف الأردنية عبد الله العبادي فقد دعا إلى "دعم أهلنا في القدس الذين يرابطون ويعدون خط الدفاع الأول عن الأراضي العربية والإسلامية". مضيفا أن 600 موظف ضمن أوقاف القدس يرابطون يوميا ويدافعون عن المسجد الأقصى.

    وقال العبادي إن 139 انتهاكا قامت بها إسرائيل في العام 2013 وإن الوتيرة تزداد عند حلول الأعياد اليهودية، معتبرا أن دحض هذه الاعتداءات لا يكون إلا بعمل إستراتيجي وبما سماه ثقافة إنقاذ القدس.


    وراء الخبر
    توقيع عبد القهار
    وَاجۡعَل لِّى لِسَانَ صِدۡقٍ فِى الۡآخِرِينَ

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته