facebook twetter twetter twetter
إِنَّهُ فَكَّرَ وَقَدَّرَ - منتديات الهدى
  • تطبيق البحث في القرآن الكريم مع التصفح وتفسير الآيات القرآنية المتشابهة بأسلوب واضح ومفهوم للجميع من كتاب تفسير المتشابه من القرآن.
  • اثبات عدم وجود ناسخ ومنسوخ في القران الكريم
  • وقت الافطار الحقيقي في شهر رمضان على ضوء القران الكريم
+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 7 من 7

المشاهدات : 4615 الردود: 6 الموضوع: إِنَّهُ فَكَّرَ وَقَدَّرَ

  1. #1
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,607
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر

    إِنَّهُ فَكَّرَ وَقَدَّرَ

    كلام أحد "القرآنيين" وأترك لكم التعليق:

    عندما أقرأ أو أسمع أحدهم يردد بأن الله سيعذب و يحاسب حساباً شديداً اي إنسان لا يؤمن بفكرة معينة أو به تحديداً, أشعر حينها كأن القائل يقصد ملك طاغي مستبد يملك عقدة نفسية مستعصية تشعره بالنقص والوحشة, فمن أجل أن يشعر بجبروته و قوة شخصيته ويزيد ثقته بنفسه, لا يتوانى عن استخدام شتى أساليب الترغيب والترهيب ليستجلب الاعتراف به ومن لا يعترف به الملك سيعرضه لعذاب فظيع فوق التصور .
    توقيع عبد العليم

  2. #2
    مشرف منتدى حول المهدي
    رقم العضوية : 29
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 2,234
    التقييم: 32
    [ فَقُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ(19)ثُمَّ قُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ(20) ]
    عقولهم جامدة تحتاج الى سقر لكي تذوب ثم تغلي حتى تتخلص من كل الشوائب والعوالق التي فيها
    توقيع عبد القهار
    وَاجۡعَل لِّى لِسَانَ صِدۡقٍ فِى الۡآخِرِينَ

  3. #3
    مشرف عام
    رقم العضوية : 37
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات : 1,607
    التقييم: 259
    العمل : مهندس
    الجنـس : ذكر
    المشكلة انني لم اعد اعلم هل هذا الشخص من القرآنيين كما يدعي(اي يعتقد ان القرآن صحيح) و توصل بتفكيره الى هكذا نتيجة ، فتلك مصيبة كبيرة لأن جوهر القرآن عن الأيمان بالله فكرياً قبل كل شيء ، أو انه من المنافقين الملحدين الذين يتتدرجون في الكلام لغرض خداع الناس وقلبهم عن دينهم ، ولكني سأرد عليه من منطوق الحادي أي بدون اعتبار انه مسلم يؤمن بالقرآن و يحتج به.

    عندما يموت الأنسان الملحد أو المنكر لوجود الله ، ويرى انه قد اصبح روحاً عند ذلك سيتيقن ان هناك حياة اخرى قد بدأت للتو ، وربما سيكون لحد هذه اللحظة منكراً لوجود الله لعله يجد امراً جديداً يشبع به اهوائه ، وتبدأ اولى علامات المصائب بضربات الملائكة المهينة ثم ترحل الملائكة، ليلتقي بعدها بكائنات اخرى لاتكن له سوى الشر و الحقد و تستمتع بتعذيبه ، وعندها من سيسأل لينجيه ؟ هل من العدل ان يسأل الله الذي كان قد انكر وجوده؟ لما لا يسأل شياطينه التي كانت توسس اليه ان تكف ايديها عنه؟ و يبقى هكذا حاله حتى يستطيع ان يجد قبراً أو شقاً يأوي اليه فيكون هذا المكان الضيق الذي يحشر نفسه به نعيماً ما بعده نعيم .

    ولكن بعد مدة ستنطبق قوانين الطبيعة التي يحبها و يعبدها الملحد وظنها سبباً لخلقه ، ستتحطم هذه الأرض لأن عمرها قد انتهى و توقفت عن دورتها ، فتتشقق الأرض و القبور عن النفوس الشريرة و الملحدة التي لجأت اليها ، لينطبق قانون طبيعي آخر ، سيشعر الملحد بنفس الجاذبية التي يشعر عليها الآن ولكنها بأتجاه الشمس التي تجذب كل شيء اليها ، و الآن من سيسأل الملحد لينجيه؟ هل من العدل ان يسأل الله ؟ والملحد أنكر وجود مالك و متصرف في الكون ؟
    سينجي الله
    المؤمنين بواسطة ملائكته ويزيحهم عن طريق جهنم و جاذبيتها وهذا عين العدل و المنطق ، لكن على الملحد الآن ان يسأل الطبيعة لتغير قوانينها و تخلق له جسماً جديداً و ارض جديدة وحياة اخرى مترفة رغيدة فيها نبات وحيوان و أنهار و حدائق جميلة و حرارة معتدلة وهواء عليل يتنفسه ويسعد به.

    وكل هذه الأمور هي جزء بسيط مما أعطى الله الأنسان في هذه الحياة ، وبعدها ترى الأنسان يتكبر و يضع نفسه و فكره بموازة حكمة الله و يناقش افعال الله و يحكم عليها او يشرك بالله من خلقه أو ينكر وجود الله ثم يطمع ان يدخل الجنة في كل الأحوال.

    اقرأ أحداث القيامة كتاب الكون و القرآن
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد العليم ; 11-10-2012 الساعة 10:46 PM
    توقيع عبد العليم

  4. #4
    ضيف جديد
    رقم العضوية : 548
    تاريخ التسجيل : Feb 2012
    المشاركات : 1
    التقييم: 10
    احسنت جوزيتم الف خير
    توقيع احمد الخفاف
      اخر مواضيعي

  5. #5
    مشرف عام
    رقم العضوية : 35
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات : 2,271
    التقييم: 378
    الجنـس : ذكر
    المشكلة في الانسان انه يريد اله او رب على مزاجه او كما هو يريد وليس كما يريد الله سبحانه وتعالى
    توقيع thamer

  6. #6
    مشرف عام
    رقم العضوية : 35
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات : 2,271
    التقييم: 378
    الجنـس : ذكر
    ولماذا لا يعترض على النعيم الغير محدود للمؤمنين الذي وعد به الله ؟
    الا يعتبره ظلما ان يعطي جزاء غير محدود مقابل عمل محدود ؟؟
    توقيع thamer

  7. #7
    مشرف عام
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المشاركات : 1,477
    التقييم: 195
    ما هو الإلاه هل هو بشر مثلهم لكي يتساوى معهم ؟ أو هو المعبود الذي له الخضوع ، وهو المتكبر المتعالي عن مجالسة الماديين والتكلم معهم إلا لبعضهم من وراء حجاب .
    وفي الوقت ذاته هو رحمان رحيم ولا يظلم أحداً ، وقد كتب على نفسه الرحمة ، كما أنه لا يحب الظالمين ولهذا يضلهم وتوعدهم بأن يملأ جهنم من الظالمين من الجنة والناس أجمعين .
    فإن الله تعالى متكبر ومن حقه وحده التكبر، وأما الآخرين فلا حق لهم في التكبر ، لأنّ الإلاه واحد متفرد بالألوهية ولا ينازعه فيها أحد ، {ومن يقل منهم إني إلاه من دونه فذلك نجزيه جهنم}
    فإن الله سبحانه وتعالى ليس في حكمه ظلم ، بل هو لا يحب الظلم ولا يحب الظالمين ، ولهذا لا يهديهم فيأتوا إلى الآخرة كافرين مشركين ظالمين مستحقين للعقوبة ، نرجو من الله العفو والمغفرة .
    وقد وعد بأنه لن يجعل المسلمين لأمره كالمجرمين في الجزاء فيتساوى المسيء مع المحسن والظالم مع المظلوم .
    {ربّنا لا تُزِغْ قلوبَنا بعدَ إذْ هَدَيتَنا وهَبْ لنا مِن لَدُنْكَ رحمةً ، إنّكَ أنتَ الوهّاب .}
    توقيع إبن سينا

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

| الكتب بالعربي | Man after Death | An Hour with Ghosts | The Universe and the Quran | The Conflict between the Torah and the Quran | الخلاف بين التوراة و القرآن   | الكون والقرآن | اسلام   | المتشابه من القرآن | تفسير القرآن الكريم    | ساعة قضيتها مع الأرواح | الأنسان بعد الموت | الرد على الملحدين | موقع الهدى للقران الكريم    | محمد علي حسن الحلي حياته ومؤلفاته