تفسير الآية الكريمة : ( إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالْأَنْعَامُ حَتَّىٰ إِذَا أَخَذَتِ الْأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلًا أَوْ نَهَارًا فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالْأَمْسِ ۚ كَذَٰلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ)

من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل  بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

ثمّ ضربَ الله مثَلاً في هذهِ الآية في قُصرِ بقائهم في الدنيا وغرورهم بها ثمّ مصيرهم إلى العذاب فقال تعالى (إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ) وقُصرِ بقائها (كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الأَرْضِ ) أي نمَى بهِ النبات (مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ ) كالحبوب والبقول والأثمار (وَ) مِمّا تأكل (الأَنْعَامُ) كالحشائش والقتّ والبرسيم وغير ذلك (حَتَّىَ إِذَا أَخَذَتِ الأَرْضُ زُخْرُفَهَا ) بخُضرة النبات وألوان الزهور (وَازَّيَّنَتْ) بكثرة النبات والأثمار (وَظَنَّ أَهْلُهَا ) أي مالِكوها (أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَآ ) أي قادرون على حصاد غِلّتها والانتفاع بها (أَتَاهَا أَمْرُنَا ) بإتلاف غِلّتها (لَيْلاً أَوْ نَهَارًا فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا ) يعني لم يبقَ فيها أثمار كأنّها حُصِدَتْ (كَأَن لَّمْ تَغْنَ بِالأَمْسِ ) يعني كأنّها لم تكن غنيّة بالحبوب والأثمار بالأمس (كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ ) أي نُبيّنها على التفصيل (لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ) في الاُمور فيعرفوا الحقائق . ونظير هذه الآية في سورة الكهف قوله تعالى {وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا .}

تفسير الآية التالية : الآية رقم 25 من سورة يونسالصفحة الرئيسة تفسير الآية السابقة: الآية رقم 23 من سورة يونس



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم