تفسير الآية الكريمة : ( فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آيَةً ۚ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ عَنْ آيَاتِنَا لَغَافِلُونَ)

من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل  بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

(فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ ) أي بجسمك البدين الميّت ، أي السمين الضخم ، ومن ذلك قوله تعالى في سورة الحـج {وَالْبُدْنَ جَعَلْنَاهَا لَكُم مِّن شَعَائِرِ اللَّهِ } ، يعني البقر البدينات السِّمان جعلناها لكم . فطفا جسمهُ فوق الماء وساقهُ الموج حتّى ألقاهُ على اليابسة فلمّا رآهُ الأقباط أخذوهُ وحنّطوهُ واحتفظوا بهِ عندهم ، وقوله (لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آيَةً ) أي ليكون جسمك لمن يأتي خلفك علامةً على صِدقنا . وقد وُجِدَ جسمهُ مُحنّطاً في هذا العصر في أحد الحفريّات في مصر ، فكان وجودهُ آية واضحة على صدقِ القرآن وما أخبرَ بهِ من قصّة فرعون ، لأنّ التوراة لا تذكر انتشال جسمه من البحر . تذكر التوراة أنّ فرعون مصر الّذي اضطهد بني إسرائيل كان يستخدمهم في بناء مدينتين (فيتوم ورعمسيس) وقد ثبت من الحفريّات الأثريّة وجود هاتين المدينتين اللّتين بناهما رعمسيس الثاني وكان ذلك بعد هرب موسى إلى مدين . وتذكر التوراة بعد ذلك "أنّ ملك مصر مات" – سِفر الخروج : الإصحاح الأوّل والإصحاح الثاني . وقد خلف منفتاح بن رعمسيس الثاني أباه في الحكم فيكون منفتاح هو فرعون الخروج الّذي أرسل الله موسى إليه لإخراج بني إسرائيل من مصر ، وهو الّذي لحق بموسى عند البحر وغرق ، وبقيت جثّته إلى الآن كما يذكر القرآن وكما تحقّق صدقه في سنة 1900 بعد الميلاد أي بعد ثلاثة عشر قرناً من نزول القرآن ، فقد عُثِرَ على جثّتهِ في الحفريّات في الأقصر في قبر (إمنحتب الثاني) وجثّته اليوم بالمتحف المصري . والجدير بالذكر أنّه قد ظهر من آثار قبر منفتاح أنّه لم يكن مُهيّئاً كما يجب لدفن ملِكٍ مثله ، لأنّ موته لم يكن منتظراً فلم يُهيّأ له قبر خاصّ . (وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ عَنْ آيَاتِنَا لَغَافِلُونَ ) يعني لا يفكّرون فيها ولا ينظرون إليها نظرَ اعتبار .

تفسير الآية التالية : الآية رقم 93 من سورة يونسالصفحة الرئيسة تفسير الآية السابقة: الآية رقم 91 من سورة يونس



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم