تفسير الآية الكريمة : ( فَلَمَّا دَخَلُوا عَلَىٰ يُوسُفَ آوَىٰ إِلَيْهِ أَبَوَيْهِ وَقَالَ ادْخُلُوا مِصْرَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ آمِنِينَ)

من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل  بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

(فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَى يُوسُفَ آوَى ) يوسف (إِلَيْهِ أَبَوَيْهِ ) يعني ضمّهُما إلى صدرهِ وقبّلهما ، وهما أبوهُ يعقوب وخالتهُ ليئة ، لأنّها قامت بتربيتهِ بعد وفاة اُمّه راحيل ، وقد ماتت راحيل حين ولدت بنيامين عند نفاسها (وَقَالَ) يوسف لأهلهِ (ادْخُلُواْ مِصْرَ إِن شَاء اللّهُ آمِنِينَ ) 5 لأنّ يوسف خرج لاستقبالهم مع حاشيتهِ وجيشهِ إلى جاسان ، وهي في شمال بلبيس ، ومن مدنها "سفط الحنة" ، وأسكنهم هناك في بادئ الأمر لأنّها أرضٌ خصبة ذات مرعى وكانت لهم مواشي كثيرة فلذلك اختار لهم ذلك المكان ، ثمّ أعطاهم مُلكاً في أرض رعمسيس وأسكنهم فيها ، وأخذ معهُ أباهُ وخمسةً من أخوتهِ إلى مصر وقدّمَ اباهُ إلى الملِك فقال هذا أبي ، فاحترمهُ الملِك وعظّمهُ وأجلسهُ إلى جنبه على العرش ، أي على تختِ المملكة وقال لحاشيتهِ وعبيدهِ ومن حضرَ عندهُ : "اُسجدوا ليعقوب سجود تحيّة " ، فسجدوا لهُ . وهذا معنى قوله تعالى :

تفسير الآية التالية : الآية رقم 100 من سورة يوسفالصفحة الرئيسة تفسير الآية السابقة: الآية رقم 98 من سورة يوسف



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم