تفسير الآية الكريمة : ( وَفِي الْأَرْضِ قِطَعٌ مُتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَىٰ بِمَاءٍ وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَىٰ بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ)

من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل  بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

(وَفِي الْأَرْضِ قِطَعٌ ) من غير الأرض (مُّتَجَاوِرَاتٌ) في المكان ، أي جاورَ بعضها بعضاً ، وهي النيازك الّتي سقطت على الأرض فصارت جبالاً ، ولَمّا هطلت عليها الأمطار طلعَ فيها نبات (وَجَنَّاتٌ مِّنْ أَعْنَابٍ ) يعني وصار فوق تلك الجبال بساتين من أعناب (وَ) في الأرض (زَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ ) "الصنوان" هو الفسيل الّذي ينبت حول النخلة من غير نواة تُزرَع ، ويُسمّى عندنا في العراق "تال" ومفردها "تالة" ويُسمّى في الأندلُس وغيرها من الأقطار العربيّة "صِنوان" ومفردها "صِنو" ،
ومن ذلك قول شاعرهم : لَيالِيَ يُدْنِيْنَا جَوابٌ أعادَنا مِنَ القُرْبِ كَالصِّنْوَينِ ضَمَّهُمَا سَاقُ والنوع الآخر من النخيل يتكوّن من نواةٍ تُزرَع ،
وهذا معنى قوله تعالى (وَغَيْرُ صِنْوَانٍ ) ، والكلّ من الأشجار والنبات والنخيل (يُسْقَى بِمَاء وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الأُكُلِ ) يعني في الأكل ، فهذا حامض وذاك حلو وتلك مالحة وهذهِ مُرّة ، وهكذا يختلف طعمها وألوانها ورائحتها وأحجامها مع أنّ الأرض والماء والهواء والمناخ في القطر واحد ولكنّ الأثمار تختلف ، فلو كان هذا من عمل الطبيعة كما يتوهّمون لكان الجميع على نسقٍ واحد ولون واحد وطعم واحد (إِنَّ فِي ذَلِكَ ) الأكل من أنواع الأثمار (لَآيَاتٍ) أي لعلاماتٍ واضحة على أنّ لها خالقاً خلقها وعالِماً أتقنَ صُنعتها (لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ ) ويُفكّرون .

تفسير الآية التالية : الآية رقم 5 من سورة الرعدالصفحة الرئيسة تفسير الآية السابقة: الآية رقم 3 من سورة الرعد



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم