تفسير الآية الكريمة : ( وَبَرَزُوا لِلَّهِ جَمِيعًا فَقَالَ الضُّعَفَاءُ لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا إِنَّا كُنَّا لَكُمْ تَبَعًا فَهَلْ أَنْتُمْ مُغْنُونَ عَنَّا مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ ۚ قَالُوا لَوْ هَدَانَا اللَّهُ لَهَدَيْنَاكُمْ ۖ سَوَاءٌ عَلَيْنَا أَجَزِعْنَا أَمْ صَبَرْنَا مَا لَنَا مِنْ مَحِيصٍ)

من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل  بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

ثمّ أخبرَ سُبحانهُ عن المشركين فقال (وَبَرَزُواْ لِلّهِ جَمِيعًا ) التابعون والمتبوعون ، يعني برزوا في الفضاء ، وهذهِ الآية معطوفة على ما تقدّم من قوله تعالى (مَّثَلُ الّذينَ كَفَرُواْ بِرَبِّهِمْ ) آية 18 ثمّ عطفَ عليها بقولهِ (وَبَرَزُواْ لِلّهِ جَمِيعًا ) ، ومِثلها في سورة غافر قوله تعالى {يَوْمَ هُم بَارِزُونَ لَا يَخْفَى عَلَى اللَّهِ مِنْهُمْ شَيْءٌ } ، أي ظاهر للعيان ، ومن ذلك قول عمرو بن كلثوم : تَرَانَا بارِزِيْنَ وَكُلَّ حَيٍّ قَدِ اتَّخذوا مَخافَتَنا قَرِيْنَا (فَقَالَ الضُّعَفَاء لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُواْ ) أي قال الضعفاء لرؤسائهم الّذينَ استكبروا على الرُسُل ولم يؤمنوا بهم (إِنَّا كُنَّا لَكُمْ تَبَعًا ) في دار الدُنيا (فَهَلْ أَنتُم مُّغْنُونَ عَنَّا مِنْ عَذَابِ اللّهِ مِن شَيْءٍ ) وهذا القول قالوهُ بعد مماتهم لَمّا واجَهوا العذاب ، يعني هل يُمكنكم أن تدفعوا عنّا شيئاً من العذاب (قَالُواْ) أي قال الرؤساء لمرؤوسيهم (لَوْ هَدَانَا اللّهُ لَهَدَيْنَاكُمْ سَوَاء عَلَيْنَآ أَجَزِعْنَا ) من العذاب (أَمْ صَبَرْنَا مَا لَنَا مِن مَّحِيصٍ ) أي ما لنا من خلاص .

تفسير الآية التالية : الآية رقم 22 من سورة إبراهيمالصفحة الرئيسة تفسير الآية السابقة: الآية رقم 20 من سورة إبراهيم



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم