تفسير الآية الكريمة : ( وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ ۖ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلَّا أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي ۖ فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ ۖ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ ۖ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِنْ قَبْلُ ۗ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ)

من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل  بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

(وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الأَمْرُ ) وحين لا فائدة من التوبةِ والندامة (إِنَّ اللّهَ وَعَدَكُمْ ) بالثواب والعقاب (وَعْدَ الْحَقِّ ) فلم تسمعوا لقولهِ ولم تعملوا بأمرِه (وَوَعَدتُّكُمْ) وعد الكذب والخداع (فَأَخْلَفْتُكُمْ) عن الحقّ ، يعني جعلتكم تتخلّفون عنهُ وتتّبعون أقوالي (وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ ) يعني من سُلطةٍ وقوّةٍ وإجبار (إِلاَّ أَن دَعَوْتُكُمْ ) بالوسوسة والإغراء (فَاسْتَجَبْتُمْ لِي ) بسوء اختياركم (فَلاَ تَلُومُونِي ) على ما حلّ بكم من العِقاب (وَلُومُواْ أَنفُسَكُم ) إذ عدلتم عن أمر الله إلى اتّباعي من غير دليل ولا بُرهان (مَّا أَنَاْ بِمُصْرِخِكُمْ ) أي ما أنا بمغيثكم ومُنقذكم من العذاب (وَمَا أَنتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَآ أَشْرَكْتُمُونِ مِن قَبْلُ ) في دار الدنيا ، يعني بما أشركتموني مع الله في الطاعة ، ومعنى " كَفَرْتُ" يعني اُنكرُ عليكم وألومكم باستجابتكم لي دون بُرهان ولا دليل . ثمّ أخبرَ الله سُبحانهُ عن أحوال الظالمين فقال (إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ) أي مؤلم .

تفسير الآية التالية : الآية رقم 23 من سورة إبراهيمالصفحة الرئيسة تفسير الآية السابقة: الآية رقم 21 من سورة إبراهيم



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم