تفسير الآية الكريمة : ( وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَلَا تَعْضُلُوهُنَّ أَنْ يَنْكِحْنَ أَزْوَاجَهُنَّ إِذَا تَرَاضَوْا بَيْنَهُمْ بِالْمَعْرُوفِ ۗ ذَٰلِكَ يُوعَظُ بِهِ مَنْ كَانَ مِنْكُمْ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ۗ ذَٰلِكُمْ أَزْكَىٰ لَكُمْ وَأَطْهَرُ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ)

من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل  بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

ثمّ خاطب القضاة وأولياء المطلّقات فقال تعالى (وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاء فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ ) من العِدّة ، يعني إذا انتهت عِدّتها (فَلاَ تَعْضُلُوهُنَّ ) "العَضْل" معناه الحبس والحصار والمنع ، تقول العرب "عضلت الناقة" فهي مُعضلة" إذا احتبس ولدها في بطنها ، و"عضلت الدجاجة" إذا احتبس بيضها ، ومن ذلك قول حسّان في بني قريظة : لقدْ لَقِيَتْ قُرَيظَةُ ما عَظَاهَا وَحَلَّ بِحِصْنِها ذلٌّ ذَلِيلُ والمعنى : فلا تمنعوهنّ (أَن يَنكِحْنَ أَزْوَاجَهُنَّ إِذَا تَرَاضَوْاْ بَيْنَهُم بِالْمَعْرُوفِ ) يعني إذا ندم الزوج على طلاق زوجته الّتي طلّقها مرّة واحدة أو مرّتين بأن يتزوّجها من جديد بمهرٍ قليل مناسب فلا تمنعوها من النكاح بزوجها (ذَلِكَ) الحُكم (يُوعَظُ بِهِ مَن كَانَ مِنكُمْ ) أيّها القضاة (يُؤْمِنُ بِاللّهِ ) فيأمل ثوابه (وَالْيَوْمِ الآخِرِ ) فيخشى عقابه ولا يرتشي أو ينتفع ليزوّجها برجل آخر (ذَلِكُمْ) النكاح من جديد للزوجات المطلّقات وإعادتهنّ لأزواجهنّ (أَزْكَى لَكُمْ ) يا أولياء المطلّقات ، أي أشرف لكم بإعادتها لزوجها من أن تتزوّج برجل ثاني (وَأَطْهَرُ) لهنّ (وَاللّهُ يَعْلَمُ ) عواقب الاُمور (وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ ) العاقبة .

تفسير الآية التالية : الآية رقم 233 من سورة البقرةالصفحة الرئيسة تفسير الآية السابقة: الآية رقم 231 من سورة البقرة



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم