تفسير الآية الكريمة : ( فَقَالُوا رَبَّنَا بَاعِدْ بَيْنَ أَسْفَارِنَا وَظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ)

من كتاب المتشابه من القرآن  بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

(فَقَالُوا رَبَّنَا بَاعِدْ بَيْنَ أَسْفَارِنَا) وذلك لما وقع بينهم من عداوة ومشاجرة ، فأرسل الله الوحوش في طريقهم فقطعته عليهم فأخذوا يسيرون في طريق آخر تبعد لهم وتشق عليهم (وَظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ ) بإرتكاب المعاصي (فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ) لمن بعدهم يتحدثون بشأنهم ويضربون بهم الأمثال فيقولون لمن تشتت شملهم "تفرقوا كأيادي سبأ" (وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ) أي فرقّناهم في كل جهة من البلاد (إِنَّ فِي ذَ‌ٰلِكَ لَآيَاتٍ ) أي لعبراً وعلامات (لِّكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ) للنعم يفهم هذه الأمثال ويعقلها .

وكانوا عشر قبائل أولاد سبأ ، تيامن منهم ستة : وهم حمير ، وكندة ، وأشعر ، والأزد ، ومزحج ، وأنمار . وتشاءم منهم أربعة : وهم غسان بالشام ، وجذام بتهامة ، ولخم بعمّان ، وعاملة بيثرب ويقال لهم الأزد ، ومنهم الأوس والخزرج إبنا عمرو بن مزيقيا بن عامر ماء السماء بن حارثة بن إمرئ القيس البهلول بن الأزد بن كهلان بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان . وكان بيت الملك الأعظم فيهم حمير الملوك التبابعة آخرهم تُبع الأصغر عمرو بن حسان وبعده بلقيس ثم ياسر بن عمرو ، ثم أزال الله عنهم الملك بما تقدم من تمزيقهم الذي كان بين زمن عسيى ومحمد عليهما السلام . وملكَ اليمن بعدهم الحبشة ثم فارس إلى أن جاء الأسلام ورجع الأمر إلى قريش .

تفسير الآية التالية : الآية رقم 20 من سورة سبأالصفحة الرئيسة تفسير الآية السابقة: الآية رقم 18 من سورة سبأ



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم