تفسير الآية الكريمة : ( فَإِذَا جَاءَتْهُمُ الْحَسَنَةُ قَالُوا لَنَا هَٰذِهِ ۖ وَإِنْ تُصِبْهُمْ سَيِّئَةٌ يَطَّيَّرُوا بِمُوسَىٰ وَمَنْ مَعَهُ ۗ أَلَا إِنَّمَا طَائِرُهُمْ عِنْدَ اللَّهِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ)

من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل  بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

(فَإِذَا جَاءتْهُمُ الْحَسَنَةُ قَالُواْ لَنَا هَـذِهِ ) يعني إذا أصابهم خصبٌ في الأرض وكثُرَ زرعهم وزادت أثمارهم قالوا هذه من أعمال أيدينا ومُداراتنا للزرع بالماء والأسمدة فزاد محصولنا (وَإِن تُصِبْهُمْ سَيِّئَةٌ ) من جدب أو مرض أو قحط (يَطَّيَّرُواْ) أي يتشاءموا (بِمُوسَى وَمَن مَّعَهُ ) أي يتشاءموا بهم ويُهدّدوهم بالقتل والتعذيب إن لم يزُل الضرُّ عنهم ويقولون لهم إنّ الّذي أصابنا كان بسببكم لأنّكم كفرتم بآلهتنا . فقال الله تعالى ردّاً على قولهم (أَلا إِنَّمَا طَائِرُهُمْ عِندَ اللّهِ ) يعني تشاؤمهم وتهديداتهم بالقتل والتعذيب مُعدٌّ لهم عند الله وعن قريب سيغرقون في البحر ثمّ يجدون العذاب أمامهم في الآخرة (وَلَـكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ ) عاقبة أمرهم . وإنّما قال تعالى (أَكْثَرَهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ ) ، لأنّ بعضهم آمَنَ كمؤمن آل فرعون وزوجة فرعون والسّحَرَة وغيرهم .

تفسير الآية التالية : الآية رقم 132 من سورة الأعرافالصفحة الرئيسة تفسير الآية السابقة: الآية رقم 130 من سورة الأعراف



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم