تفسير الآية الكريمة : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قَاتِلُوا الَّذِينَ يَلُونَكُمْ مِنَ الْكُفَّارِ وَلْيَجِدُوا فِيكُمْ غِلْظَةً ۚ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ)

من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل  بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

(يَا أَيُّهَا الّذينَ آمَنُواْ قَاتِلُواْ الّذينَ يَلُونَكُم مِّنَ الْكُفَّارِ ) أي الّذينَ يميلون عليكم في ميدان القتال ويُقاتلونكم بشدّة ، فقاتلوهم أنتم بشدّة وقسوة ولا تولّوهم الأدبار . ومِثلها في المعنى في سورة الأنفال قوله تعالى {يَا أَيُّهَا الّذينَ آمَنُواْ إِذَا لَقِيتُمُ الّذينَ كَفَرُواْ زَحْفاً فَلاَ تُوَلُّوهُمُ الأَدْبَارَ } يُقال "ألوى يلوي ليّاً " أي مالَ يميلُ مَيلاً ، ومن ذلك قولهم "ألوى عنان جوادهِ" ، أي مالَ الفارسُ بجوادهِ إلى جهةٍ ، ومن ذلك قول الأعشى : فإنْ تَعْهَدِينِي ولِي لِمَّةٌ فإنَّ الحوادِثَ ألْوَى بِهَا يعني حوادث الدهر أمالتها وأزالتها من الوجود . و"اللِمّة" خُصلةٌ من الشعر تكن خلف الاُذُنين . وقال الله تعالى في سورة النساء في الآية 135{وَإِن تَلْوُواْ أَوْ تُعْرِضُواْ فَإِنَّ اللّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا } يعني وإنْ تميلوا بشهادتكم عن الحقّ فإنَّ الله خبيرٌ بما تتكلَّمون من تغيير الشهادة . وقال تعالى في سورة النساء أيضاً {مِّنَ الّذينَ هَادُواْ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيًّا بِأَلْسِنَتِهِمْ } أي مَيلاً بألسنتهم من الكلام الحسَن إلى الكلام المكروه . قال حسّان يُخاطب المشركين : كُنَّا مِنَ الرَّسْلِ الّذينَ يَلُونَكُمْ إذْ تَقْذِفُون عِنَانَ كُلِّ جَوادِ أي من الّذينَ يميلون عليكم بالضرب بشدّة وقت القتال فانهزمتم أمامنا ، وقوله (وَلِيَجِدُواْ فِيكُمْ غِلْظَةً ) أي قسوة في القتال والضرب ، فالغِلظة عكس اللِّين ، ومن ذلك قول حاتم الطائي : كَسَيْنا صُرُوفَ الدَّهْرِ لِيناً وغِلْظَةً وكلاً سَقاناهُ بِكَأْسَيْهِما الدَّهْرُ (وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ ) بالنُصرة .

تفسير الآية التالية : الآية رقم 124 من سورة التوبةالصفحة الرئيسة تفسير الآية السابقة: الآية رقم 122 من سورة التوبة



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم