كتاب: المتشابه من القرآن

بقلم: محمدعلي حسن الحلي (رحمه الله تعالى)

توزيع: دار الكتب العلمية (بيروت)

الوصف: تفسير الآيات القرآنية الغامضة التي عجز المفسرون عن الإتيان بمعانيها منذ 14 قرناً

فهرس الآيات , البحث في القرآن الكريم

تفسير سورة النّمل من الآية( 38) من كتاب المتشابه من القرآن   بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

38 - ثمّ (قَالَ) سليمان لحاشيته (يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ) أي مستسلمين منقادين .

39 - (قَالَ عِفْرِيتٌ مِّنَ الْجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن تَقُومَ مِن مَّقَامِكَ) أي قبل انتهاء وقتك المعتاد عليه كل يوم ، والمعنى قبل أن ينتهي الدوام (وَإِنِّي عَلَيْهِ) أي على حمله (لَقَوِيٌّ أَمِينٌ) لا أسرق شيئاً من مجوهراته .

40 - (قَالَ الَّذِي عِندَهُ عِلْمٌ مِّنَ الْكِتَابِ) تقديره وقال عفريت آخر عنده علم من الكتاب ، وهو علم الرمل (أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ) أي قبل طرفة عين . وكان العفريت قد حسب في رمله قبل يومه وفكّر فيما يطلب سليمان في الغد فيقوم بعملٍ أو خدمة لسليمان ليكون من المقرّبين عنده ، فرأى أنّه يطلب منهم عرش بلقيس ، فذهب العفريت في ليلته ونقله من اليمن إلى فلسطين وأخفاه في غرفة من قصر سليمان ، فلّما قال أنا آتيك به قبل أن يرتدّ إليك طرفك ، قال سليمان آتِني به ، قال العفريت ها هو ذا ، قال أين هو ، قال في الغرفة (فَلَمَّا رَآهُ) سليمان (مُسْتَقِرًّا عِندَهُ) في غرفة قصره (قَالَ هَـٰذَا) المال الذي عندي والسلطة والسلطان والخدم والحشم (مِن فَضْلِ رَبِّي) عليّ (لِيَبْلُوَنِي) أي ليختبرني (أَأَشْكُرُ) على هذا العطاء (أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ) لإنّ نفع ذلك يعود عليه (وَمَن كَفَرَ) يعني ومن أنكر النعمة وقال ليست من الله بل هي من صنعتي وقدرتي على تحصيل المال (فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ) عن شكره (كَرِيمٌ) على عباده لا ينفعه شكر الشاكرين ولا يضرّه كفر الكافرين .

والدليل على أنّ عرش بلقيس كان حاضراً في الغرفة ولم يأتِ به العفريت في تلك اللحظة قوله تعالى (فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِندَهُ) ، ولم يقل "فلَمّا جاءه بالعرش" . ومن عادة الجنّ لا يعطون الشيء الذي يطلبه الإنسي منهم بيده مباشرة بل يضعونه في مكان مخفي قريب منه ثم يخبرونه بحضوره ، وذلك لئلا يرتهب الإنسان فيرى الأمتعة محمولة ولم يرَ من يحملها ، وكذلك لا يُظهرون أنفسهم للناس لئلّا يخافوهم إلّا إذا تمثّل بشكل طائر أو حيوان أو غير ذلك فلا مانع لديهم ، وقد شاهدنا ذلك بأعيننا وسمعنا بآذاننا ـ
وإليك بعض ما شاهدته أنا بعيني لتكون من الموقنين: "سافرت مرة من الحلة إلى الموصل قبل أربعين سنة وكان عمري حينئذٍ عشرين سنة على التقريب ، ولم تكن مصابيح كهربائية في جميع أزقّة الموصل ، فكنتُ سائراً في بعض أزقّتها ليلاً راجعاً من عين الكبريت إلى الفندق فرأيتُ في طريقي رجلاً وقوراً على رأسه عمامة بيضاء كأنّه من أئمة الجوامع وهو يسير في ذلك الطريق ورأيتُ مصباحاً "فانوس" مُعلّقاً بالهواء على ارتفاع متر عن الأرض يسير أمامه على مسافة مترين منه على التقريب ، فعجبتُ من ذلك المنظر وصرتُ أتبع المصباح وأمعن النظر فيه لعلّي أجد سبب تعليقه بالهواء ومسيره أمام ذلك الرجل ، فلم أجد سبباً لذلك فلا خيط هناك علّق به المصباح ولا عصا تحمله ولا شيئاً أخر يدفعه حتّى تأكدتُ أن المصباح يسير وحده ولم يحمله أحد من الناس ، فسألتُ من كان يرافق الرجل المعممّ عن سرّ المصباح فقال شخصٌ من الجن يحمل المصباح ولذلك ترى المصباح ولاترى حامله . ثم سألتُ عن ذلك الرجل فقالوا هو محمد أفندي الرضواني خطيب أحد الجوامع في الموصل .
وحادثة اخرى وقعت لإحدى قريباتي، وكانت متزوجة في المسيّب وهو قضاء تابع لمحافظة بابل في العراق ، وكان لها أولاد فرأيتُ يوماً أحد أولادها لأول مرة وكأنّه مريض أو فيه جنون فهو يلتفت يميناً وشمالاً دون غرض ولعابه يسيل من فمه وإذا سألته شيء لا يجيبك عنه ، فسألت أمّه عن سبب مرضه فقالت : إنّ له قصة غريبة ، فقلتُ يجب أن تحدّثيني عنها ، قالت كانت لدينا قطة سوداء في بيتنا تفهم ما نقول كأنّها إنسان وكانت تلاعب أطفالي وتؤانسهم وكانت تجلس قرب المهد وتهزّه كلّما انتبه أحدهم من نومه وتضع الحلمة الإصطناعية في فمه إذا بكى ، ولنا فيها فوائد أخرى ، وكنتُ أضع لها طعاماً في إناء كلّما طبختُ طعاماً فتأكل حتى تشبع ، فاتفق يوماً جاءنا ضيف وكنت مشغولة بهم وصارت تموء وتشتكي جوعها فلم ألتفت لها ولم أضع لها طعاماً إذ كنت مشغولة بأضيافي ، ولما ألحّت عليّ بصوتها ضربتها على رأسها "بالكفكير" فرمقتني بعينها ونظرت إليّ بحدة وغضب وتركتني وذهبت إلى السوق إلى حانوت زوجي تنظر إليه وتحرّك رأسها وتصيح بلهجتها فكأنّها تشتكي منّي ، فعلِمَ زوجي بأنّي ضربتها ، فلمّا عاد إلى الدار سألني عن القصة فأخبرته بما حدث فعاتبني على ذلك ، ولكن القطة لم نعد نراها بعد ذلك اليوم ولم ترجع إلى الدار ، ولَمّا صار الليل ونام زوجي رأى في منامه امرأة تعاتبه وتشتكي منّي وقالت ألم أكن أخدم أطفالك وألاعبهم ؟ قال بلى ، قالت لماذا تضربني زوجتك على رأسي ؟ قال لأنّها كانت مشغولة بالضيوف وقد وقعت غلطة منها ، قالت سأضرب إبنها الصغير كما ضربتني ثم انتبهتُ من نومي على صراخ إبني الصغير وانتبه زوجي أيضاً ، وكلّما حاولت أن أسكته فلم يسكت حتى أصبح الصباح فذهبنا إلى الطبيب فلم ينفع التداوي معه وصار في عقله خلل وفي أعصابه شلل كما ترى وكلّما داويناه وعرضناه على الأطباء لم يشف من مرضه .


سورة القصص

-----------------------------------
الصفحة الرئيسة السورة التالية>>



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر القرآنية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم