كتاب: حقائق التأويل في الوحي والتنزيل

بقلم: محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى)

توزيع: دار الكتب العلمية (بيروت)

الوصف: تفسير الايات القرآنية كاملة اضافة الى الايات الغامضة

فهرس الآيات , البحث في القرآن الكريم

تفسير سورة الشعراء من الآية( 219) من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل   بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

219 - (وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ ) يعني ويرى تصرّفك في أصحابك المصلّين المنقادين لك الطائعين لله . فكلمة (تَقَلُّبَكَ) معناها تصرّفك فيهم ، ومن ذلك قوله تعالى في سورة آل عمران {لاَ يَغُرَّنَّكَ تَقَلُّبُ الّذينَ كَفَرُواْ فِي الْبِلاَدِ } ، وكلمة "سجود" معناها الإنقياد والطاعة .

220 - (إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ ) لصلاتكم (الْعَلِيمُ) بنواياكم .

221 - (هَلْ أُنَبِّئُكُمْ ) أيّها المشركون (عَلَى مَن تَنَزَّلُ الشَّيَاطِينُ )

222 - (تَنَزَّلُ عَلَى كُلِّ أَفَّاكٍ ) أي كذّابٍ (أَثِيمٍ) أي كثير الآثام ، والمعنى : تَنَزّلُ عليكم فتغويكم وليس كما تزعمون تنزل على رسولنا .

223 - (يُلْقُونَ السَّمْعَ ) يعني الشياطين يُلقُون السمع إلى أصحابهم وتابعيهم بالوسوسة فيخبرونهم بأخبار كاذبة واُخرى صادقة ليشوّهوا عليهم الحقيقة ويصدّوهم عن الحقّ ويرموهم في المهالك (وَأَكْثَرُهُمْ) يعني أكثر أصحاب الشياطين (كَاذِبُونَ) ،

224 - (وَالشُّعَرَاء) أيضاً يَكذِبون فيمدحون الوضيع لأجل المال ويذمّون الرفيع لعداوتهم لهُ (يَتَّبِعُهُمُ) في ذلك (الْغَاوُونَ) الّذينَ يُغوون الناس ويدعونهم إلى الباطل ويصدّونهم عن الحقّ .

225 - (أَلَمْ تَرَ أَنَّهُمْ فِي كُلِّ وَادٍ يَهِيمُونَ ) ليجدوا من يمدحونهُ لكي يعطيهم من المال .

226 - (وَأَنَّهُمْ يَقُولُونَ مَا لَا يَفْعَلُونَ ) ومن جملة أقوالهم الكاذبة يعِدون ولا يوفون بوعدهم . ثمّ استثنى سُبحانهُ المؤمنين من الشُعراء فقال تعالى :

227 - (إِلَّا الّذينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَذَكَرُوا اللَّهَ كَثِيرًا ) في صلاتهم وتسبيحهم (وَانتَصَرُوا) أي وطلبوا النصر للمؤمنين بما تمكّنوا عليهِ من شِعرٍ أو مال أو غير ذلك (مِن بَعْدِ مَا ظُلِمُوا ) من جهة المشركين (وَسَيَعْلَمُ الّذينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ ) إليهِ بعد موتهم وانتقالهم إلى عالَم النفوس .
تمّ بعون الله تفسير سورة الشعراء ، والْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِين

------------------------------------
<<الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة السورة التالية>>



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم