كتاب: حقائق التأويل في الوحي والتنزيل

بقلم: محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى)

توزيع: دار الكتب العلمية (بيروت)

الوصف: تفسير الايات القرآنية كاملة اضافة الى الايات الغامضة

فهرس الآيات , البحث في القرآن الكريم

تفسير سورة النّمل من الآية( 86) من كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل   بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) : 

86 - (أَلَمْ يَرَوْا ) أهل مكّة المكذّبون لك (أَنَّا جَعَلْنَا اللّيل ) مُظلماً (لِيَسْكُنُوا فِيهِ ) ويناموا (وَالنَّهَارَ مُبْصِرًا ) أي مضيئاً ليشتغلوا فيهِ ويطلبوا رزقهم (إِنَّ فِي ذَلِكَ ) التغيير من ليل إلى نهار ومن ظُلمةٍ إلى ضياء (لَآيَاتٍ) على قُدرتنا (لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ ) .

87 - (وَيَوْمَ يُنفَخُ فِي الصُّورِ ) تتمزّق المجموعة الشمسيّة فلا ليل يبقَى ولا نهار (فَفَزِعَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ ) الغازيّة ، وهم الجنّ (وَمَن فِي الْأَرْضِ ) وهم الإنس (إِلَّا مَن شَاء اللَّهُ ) وهم سكّان السماوات الأثيريّة فهم لا يفزعون لأنّهم في أمان من تلك الحوادث والتقلّبات الكونيّة (وَكُلٌّ) من الجنّ والإنس (أَتَوْهُ) إلى عالَم النفوس (دَاخِرِينَ) أي أذلاّء صاغرين .

88 - (وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً ) أي ثابتة في مكانها (وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ ) أي تسير فوقكم كالسحاب ، وهي النيازك تسير في أفلاكها وتدور حول الأرض كما يدور القمر ، وكذلك الجبال الّتي على الأرض رآها رُوّاد الفضاء تسير كالسحاب وذلك لَمّا صعدوا بمركبتهم إلى الفضاء ، لأنّ الأرض تدور حول نفسها فترى الجبال تسير لأنّها البارزة من الأرض ، ذلك (صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ ) ومن إتقانهِ لمصنوعاته جعل النيازك تدور في الفضاء حول الأرض ولا تسقط عليها (إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ ) .

89 - ثمّ بيّن سُبحانهُ عن سُكّان السماوات الأثيريّة بأيّ سبب أسكنهم فيها فقال (مَن جَاء بِالْحَسَنَةِ ) أي بالأعمال الحسَنة (فَلَهُ) في الجنّة (خَيْرٌ مِّنْهَا وَهُم مِّن فَزَعٍ يَوْمَئِذٍ ) أي يوم تتمزّق المجموعة الشمسيّة (آمِنُونَ) لا يفزعون لأنّهم بعيدون عن تلك الحوادث . ثمّ بيّنَ سُبحانهُ عن سَكَنَة جهنّم بأيّ سبب أسكنهم فيها فقال :

90 - (وَمَن جَاء بِالسَّيِّئَةِ ) أي بالأعمال السيّئة (فَكُبَّتْ وُجُوهُهُمْ فِي النَّارِ ) أي ألقيناهم في النار منكوسين على وجوههم ، يُقال " أكبّهُ على وجههِ" (هَلْ تُجْزَوْنَ ) أيّها السامعون (إِلَّا مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ) فمن عمِلَ الحسنات ولم يُشرك بالله أدخلناهُ الجنّة مع المحسِنين ، ومن عمل السيِئات وأشرك بالله أدخلناهُ جهنّم مع المسِيئين .

91 - قل لهم يا محمّد (إِنَّمَا أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ رَبَّ هَذِهِ الْبَلْدَةِ ) يعني مكّة ، والمعنى : اُمرتُ أن أعبد الله ربّها لا أن أعبد أصنامها الّتي وضعتموها فوق الكعبة (الَّذِي حَرَّمَهَا ) أي جعلها حَرَماً آمِناً لا يُسفَك فيها دم إنسان ، فيأمن فيها الوحش والطير (وَلَهُ كُلُّ شَيْءٍ ) في الكون (وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ ) أي من المستسلمين لأمرِه المنقادين لدينهِ .

92 - (وَأَنْ أَتْلُوَ الْقُرْآنَ ) عليكم يا أهل مكّة (فَمَنِ اهْتَدَى ) منكم (فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَقُلْ إِنَّمَا أَنَا مِنَ الْمُنذِرِينَ ) وقد أنذرتُ فلا لومَ عليّ بعد الإنذار .

93 - (وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ ) الّذي هداني إلى طريق الحقّ واختارني للرسالة ، أمّا أنتم أيّها المشركون فقد كذّبتم بالمتشابِه من آيات القرآن وقلتم ليس هذا من قول الله بل هو من قول البشر ، ولكن (سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ ) الّتي كذّبتم بها ولم تحيطوا بها عِلماً وذلك في زمن المهدي (فَتَعْرِفُونَهَا) وتؤمنون بها ولكن لا ينفعكم إيمانكم حينذاك (وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ ) . تمّ بعون الله تفسير سورة النمل ، والْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِي

------------------------------------
<<الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة السورة التالية>>



كتاب الكون والقرآن ..تفسير الظواهر الكونية في القرآن الكريم، ووصف دقيق لأحداث القيامة كتاب المتشابه من القرآن تفسير الآيات الغامضة في القرآن الكريم والتي ظلت غامضة منذ 1400عام كتاب حقائق التأويل في الوحي والتنزيل: التفسير الكامل للأيات القرانية بضمنها الايات المتشابهة والغامضة
كتاب الإنسان بعد الموت: وصف دقيق لحال الأنسان بعد الموت وتكوين الجنان وجهنم والملائكة والشياطين. كتاب ساعة قضيتها مع الأرواح: رحلة في عالم الأرواح مدتها ساعة زمنية كتاب الخلاف بين التوراة والقرآن: يوضح من زور التوراة وفي أي عصر والأخطاء الواضحة فيها ومقارنتها بالقرآن الكريم