تفسير سورة غافر من الآية( 77) من كتاب المتشابه من القرآن بقلم محمد علي حسن الحلي (رحمه الله تعالى) :
http://quran-ayat.com/huda


الاســـم:	11844082_862584680489213_1783223560_n.jpg
المشاهدات: 79
الحجـــم:	32.3 كيلوبايت

77 - (فَاصْبِرْ) يا محمد على أذى قومك (إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ) بالنصر لك والهلاك للمُكذّبين من قومك (حَقٌّ) لا خُلف فيه (فَإِمَّا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ) من العذاب في حياتك (أَوْنَتَوَفَّيَنَّكَ) فتراهم بنفسك كيف يعذّبون بالنار . والمعنى : بعضهم يُعذّبون في حياتك فتراهم بعينك يُقتلون ويؤسرون ، وبعضهم تراهم78 - (وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِّن قَبْلِكَ) يا محمد (مِنْهُم مَّن قَصَصْنَا عَلَيْكَ) أخبارهم (وَمِنْهُم مَّن لَّمْ نَقْصُصْ عَلَيْكَ وَمَا كَانَ لِرَسُولٍ أَنْ يَأْتِيَ بِآيَةٍ) أي بمعجزة (إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ) يعني إلا بإرادة الله . ومثلها في المعنى في سورة إبراهيم قوله تعالى حاكياً عن قول الرسل {وَمَا كَانَ لَنَا أَن نَّأْتِيَكُم بِسُلْطَانٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ } . والمعنى :كلّ نبي أو رسول لايمكنه أن يأتي بمعجزة من تلقاء نفسه ولكنه يأتي بالمعجزة التي وهبها الله له أويأذن له في أخذها . ومن هؤلاء الهداة المهدي الذي يُكنّى"أمر الله" (فَإِذَا جَاء أَمْرُ اللَّهِ) بالمعجزة العلمية التي وهبها الله له (قُضِيَ بِالْحَقِّ) بين الفرق المختلفة في الأديان وظهر المحقّ من المبطل (وَخَسِرَ هُنَالِكَ الْمُبْطِلُونَ)100 وآية المهدي شرح آيات القرآن وبيان غوامضها .
بعد وفاتِك يُعذّبون (فَإِلَيْنَايُرْجَعُونَ) بعد موتهم فنعاقبهم على أفعالهم وتكذيبهم لك .